Wednesday , 24 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

واشنطن : رفض قرار مجلس الامن باهظ التكلفة

الخرطوم 9 مايو 2012 — حذرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية “كاثرين فان دي فيت من تجاهل تنفيذ السودان ودولة الجنوب لقرار مجلس الأمن الدولى رقم 2046

وشددت على ان القرار يظهر دعماً قويا لخارطة الطريق التي دفع بها الاتحاد الافريقى. وقالت فيت فى برنامج “هايد بارك سودانى” الذى بثته قناة أم درمان امس “هناك تداعيات أذا لم يلتزم الطرفان بالشروط، التى على رأسها الوقف الفوري للأعمال القتالية وسحب القوات المسلحة لحدود كل دولة والعودة الى المفاوضات التي يرعاها الاتحاد الأفريقي”.

واكدت المتحدثة على أن هدف الولايات المتحدة من مشروع القرار الذي أجازه مجلس الأمن مؤخراً لم يكن فرض عقوبات بقدر بحثها عن سلام دائم وعادل بين البلدين .

وقالت في مداخلتها من واشنطن “منذ انفصال جنوب السودان ظلت الولايات المتحدة ملتزمة بضرورة إيجاد حل يضمن تعايش الدولتين في سلام داخلي ومع الجوار، ولكننا الأن نشعر بقلق عميق من تصاعد العنف في الحدود ونتمنى أن تلتزم كل دولة باتفاقية أديس أبابا”.

وأفادت في معرض ردها على سؤال حول دور السودان وتأثيره على الاقتصاد في دولة جنوب السودان الوليدة “اقتصاد الدولتين يرتبط إرتباطاً وثيقاً وهذا النزاع الأخير كان له أثره بليغ جداً وتكاليفه باهظة على الجانبين، وكل اقتصاد الأن يعيش في وضع هش وهذا كله نتيجة الأعمال الأحادية الجانب”.

وزادت: “نحن نريد لهما أن يتجاوزا مرحلة تبادل اللوم والعودة لإنتاج النفط والى المفاوضات حول القضايا العالقة بينهما” واضافت: “هناك تأثير سلبي على سكان الدولتين”.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *