Saturday , 13 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الخرطوم تنتقد تصريحات امريكية بشان الوضع الانسانى

الخرطوم 1 فبراير 2012 — شنت الخرطوم هجوما لاذعا على تصريحات نائب وزير الخارجية الأمريكي ويليام بيرنز التي رجح فيها وقوع أزمة إنسانية بالأفق في المناطق المتضررة بولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان.

ويليام بيرنز
ويليام بيرنز
وقالت بان ترويج امريكا حدوث مجاعة بالمنطقتين ” كرت محروق ” خاصة بعد قرار الدولة باجراء مسوحات في المناطق المتاثرة بمشاركة اربع منظمات دولية لتقيم الاوضاع الانسانية.

وقال مصدر حكومى مطلع فى تصريحات امس ان نائب وزير الخارجية الامريكي يرغب في حملة تصعيدية تستهدف السودان، منوها الى ان الحكومة لا تستطيع ان تضغط او تغير تقارير هذه المنظمات .

وشدد على ان هذه الدول لا ترغب في تقديم العون الانساني ولكن تريد دعم التمردين بمناطق النيل الازرق وجنوب كردفان .

وكان عدد من المسؤولين الأمريكان قد صرح بالحاجة إلى تدخل دولي إنساني في منطقة جنوب كردفان قبيل شهر مارس المقبل مؤكدا على ان اكثر من مائة ألف شخص يواجهون خطر المجاعة هناك.

وترفض الخرطوم السماح للمنظمات الدولية والمنظمات الإنسانية الولية بالعمل في المناطق التي تسيطر عليها الحركة الشعبية وتتهمها باحتجاز المدنيين وتقول انها تتحجج بهم للحصول على الموارد والطعام لجنودها.

ومن جهة اخرى قالت الحركة الشعبية ان رئيسها مالك عقار والامين العام ياسر عرمان اعتذرا عن تلبية دعوة لحضور الافطار السنوي والصلوات التى ينظمها الكونغرس ومجموعات نافذه من المجتمع الأمريكي وتستمر خلال يومي ا و2 فبراير لمتابعة قضايا الأوضاع الإنسانية في المنطقتين معالجة وضع العمال الصينيين المحتجزين من الحركة الى أن يتم اجلاءهم من منطقة الحرب بسلام بالإضافة.

وأضافت ان معلومات وردتها تفيد بان المجتمع الدولي ينوي القيام بعلميات واسعة لإيصال الطعام للمحتاجين في جنوب النيل الازرق وجنوب كردفان عبر الحدود دون موافقة الحكومة السودانية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *