Wednesday , 22 March - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

البشير يتهم جهات بمحاولة عزل السودان في افريقيا

الخرطوم 01 ديسمبر 2011 —اتهم الرئيس السوداني، عمر البشير، امس الاربعاء “جهات خارجية” لم يسمها بمحاولة عزل السودان سياسياً عن محيطه الافريقي في وقت اعلن فيه اتحاد دول شرق افريقيا رفضه طلب السودان لنيل عضويته.

الرئيس السوداني عمر البشير
الرئيس السوداني عمر البشير
وقال البشير لدى مخاطبته المؤتمر الرابع والثلاثين للاتحاد البرلماني الافريقي المنعقد بالخرطوم امس ان السودان تعرض الى ضغوط “غير مبررة بسبب خياراته المستقلة ورفضه للتدخلات الأجنبية وتسييس العدالة”.

واضاف “لقد تم فرض حصار اقتصادي على السودان، والآن تجرى محاولات من قبل جهات خارجية لفرض عزلة سياسية على السودان وابعاده عن محيطه الافريقي”.

و جاء حديث البشير في نفس اليوم الذي أعلن فيه اتحاد دول شرق افريقيا و الذي يضم كل من كينيا و يوغندا و بوروندي و تنزانيا و رواندا رفضه طلب عضوية تقدم به السودان في يوليو الماضي.

و بحسب مسؤول يوغندي فان رفض طلب السودان جاء نتيجة لتحفظات اثارتها بعض الدول الاعضاء بما فيها بلاده حول التزام السودان بالديموقراطية و احترام حقوق النساء.

و دعا البشير في خطابه إلى تقوية الاتحاد البرلماني الأفريقي ومنحه صلاحيات تشريعية واسعة تعزز من دور الاتحاد الأفريقي في السلم والأمن وتحقيق التكامل الاقتصادي بين دول القارة. ونادى بضرورة تحمل الدول الأفريقية مسؤولية فض النزاعات.

وأكد البشير أهمية البحث في موضوع تعزيز دور البرلمانات الأفريقية في حل مشكلات القارة وإشراك الشباب والمرأة ومعالجة قضايا الفقر. وقال الرئيس إن اتحاد البرلمانات الأفريقي يتحمل مسؤولية تطوير التشريعات التي تعين الرؤساء الأفارقة في تحقيق السلم والتنمية ومنع الاستلاب الثقافي ووقف نهب ثروات الشعوب الأفريقية.

وأضاف أن أفريقيا تواجه تحديات ومشكلات كبرى غير أنها ليست عصية على الحل في حال تضافرت جهود أبنائها وشعوبها، لافتاً إلى أن السودان ظل يدعو لتفعيل آليات الاتحاد الأفريقي لمواجهة تحديات القارة.

ونادى البشير بضرورة تحمل الدول الأفريقية مسؤولية فض النزاعات، وتطرق إلى أهمية الموضوعات المدرجة في جدول أعمال المؤتمر وخاصة إشراك الشعوب لاسيما الشباب، مؤكداً أهمية بحث المؤتمر لموضوع دور تعزيز البرلمانات الأفريقية.

وجدد البشير التزام السودان باستقرار دولة الجنوب وامنه مشدداً علي ضرورة التواصل وتبادل المنافع عبر الحدود بين البلدين في اطار المبادئ والاتفاقيات الدولية التي تحكم العلاقات بين الدول، لافتاً الي اعتماد التفاوض سبيلاً والسلام منهجاً لاحلال السلام بدارفور.

و دعا رئيس البرلمان أحمد ابراهيم الطاهر الذى انتخب رئيسا للبرلمانات الافريقية الي التكاتف والتضامن لتحقيق المصالح المشتركة بعيداً عن الهيمنة الغربية، وتابع “نحن نتقوي بكم لمواجهة دول الاستكبار الضاغطة وعلينا للتعديل من سياساتنا وقراراتنا” داعياً الي انهاء النزاعات بوسائل سلمية ونشر ثقافة السلام والصداقة والتواصل بين الدول الافريقية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.