Monday , 30 January - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الرئاسة السودانية عازمة على حسم ابيى قبل نهاية مارس

الخرطوم في 18 مارس 2011 — حددت مؤسسة الرئاسة السودانية الاحد المقبل موعدا نهائيا لحل الازمة التى نشبت بين الشمال والجنوب فى اعقاب اتهام الحركة الشعبية للشمال بالتخطيط لزعزعة الاستقرار ودعم المليشيات المسلحة كما اتفقت على انهاء ازمة ابيى قبل نهاية مارس الجارى وتفعيل لاليات رقابة القوات المنتشرة فى البلدة محل النزاع بين الشمال والجنوب

Bashi_and_Kiir.jpg
وقال رئيس جنوب افريقيا السابق ، رئيس لجنة حكماء افريقيا ، ثابو مبيكي الذي يقوم بالوساطة في المحادثات ان الطرفين اتفقا على استئناف المحادثات بينهما على ان تنظر لجنة تضم ممثلين من القوات المسلحة في الجانبين في الوثائق التي نشرها الجنوب وزعم فيها ان الخرطوم تدعم الميلشيات .

وقال امبيكي في مؤتمر صحفي “اذا كانت هناك اي حقيقة في اي من هذه المزاعم فسوف تتخذ الاجراءات الضرورية تجاه اي شخص ربما كان له دور في اي عمل استهدف هز استقرار حكومة جنوب السودان وحددت الرئاسة الأحد أقصى موعدا لإنجاز اللجنة مهمتها ورفع تقرير الى الرئاسة لحسم الازمة نهائيا كما وجهت الرئاسة بنشر القوات المشتركة في أبيي بنحو فورى .

وبحث الاجتماع ثلاثة محاور تركزت على الأوضاع في أبيي، وتعليق الحوار بين الشريكين واجتماعات أديس أبابا لحسم القضايا العالقة في تنفيذ اتفاقية السلام .

.وقال امبيكي للصحفيين ان الاجتماع ناقش ما اثاره باقان والاوضاع في ابيي ، مشيرا الى ان الرئيس البشير وسلفاكير قررا اتخاذ كل ما يلزم لحسم مسالة الوثائق في اجتماع الاحد المقبل وحل مشكلة ابيي واتفاق كادقلى قبل نهاية الشهر الجاري .

وقال “اكدنا على ضرورة تنفيذ اتفاق كادوقلي وتسريع دمج القوات المشتركة وحل كافة القضايا العالقة ،ووضعنا كل ما يسلتزم لحل كل الاشكاليات ” ،منوها الى ان الاجتماع شدد على اهمية تفعيل الاليات المراقبة التي تتراسها بعثة الامم المتحدة فى السودان “يونميس “والتي تضم القوات المسلحة والحركة الشعبية فورا حتي يتم التاكيد على احترام اتفاقية نشر القوات وعدم حدوث اي خروقات من اي جهة

.واشار الى ان اجتماع الرئاسة وقف على كافة القضايا المتعلقة بمشكلة ابيي الامنية والسياسية ،موكدا استئناف اجتماعات اديس ابابا بين الطرفين لماقشة القضايا الاقتصادية لما بعد الاستفتاء .

Leave a Reply

Your email address will not be published.