Monday , 30 January - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الحزب الحاكم فى شمال السودان : لم نسع لمراقبة هواتف قيادات الحركة

الخرطوم في 16 مارس 2011 — اتهم الحزب الحاكم فى شمال السودان الحركة الشعبية فى الجنوب بترويج ما اطلق عليه اباطيل واكاذيب فى اعقاب الكشف عن وثائق يقول الجنوب انها تثبت تورط المؤتمر الوطنى وقيادته فى مؤامرة لنسف استقرار الاقليم والاطاحة بحكومته قبل التاسع من يوليو الموعد المقرر لانفصال الجنوب رسميا .

وقالت الامانة السياسية لحزب المؤتمر الوطنى فى بيان عممته امس الثلاثاء بالخرطوم ان وزير السلام فى حكومة الجنوب اثبت ان الحركة لاتتورع عن اتباع اى وسائل وان كانت “خسيسة” لاذكاء الصراع والخلاف والذهاب الى الابعد بالعودة للحرب ، وشدد الحزب على ان ذلك لن يفوت علي قيادات المؤتمر الوطني .

ودحض البيان الوثيقة التي نشرتها الحركة الشعبية فيما يخص تحرير الامانة السياسية للحزب خطابات لجمع وحصر ارقام هواتف قيادات الحركة الشعبية سرا لمراقبتها واوضح البيان ان الوثيقة سبق ونشرتها الحركة الشعبية مشدد علي عدم وجود امانة بالمؤتمر الوطني تسمي امانة الشئون السياسية كما ورد فى الوثيقة و ان الامانة المختصة يطلق عليها امانة العلاقات السياسية او الاتصال السياسي .

و اضاف البيان ان اوراق الوطني لا تحمل رمز صقر جديان لجهة انه رمز يخص الحكومة وليس الحزب وان التوقيع الموجود في الوثيقة لا يشبه لا من قريب او بعيد توقيع القيادي بالحزب مندور المهدي امين امانة العلاقات السياسية السابق واشار البيان الي ان نظام التواصل في المؤتمر الوطني مع الولايات يتم عبر امانات الاتصال التنظيمي.

Leave a Reply

Your email address will not be published.