Sunday , 29 January - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

شمال السودان : إقبال بطيء في أول أيام الاستفتاء

الخرطوم في 10 يناير 2011 — بدأ الإقبال ضعيفاً على مراكز الاقتراع على استفتاء تقرير مصير الجنوب السوداني في شمال البلاد في اليوم الأول للعملية التي تستمر حتى السبت المقبل، في وقت شرع الشمال في ترتيب أموره من دون الجنوب وأقر خريطة جديدة لا تشمل الإقليم .

جنوبي يسجل قبل التصويت في أحد مراكز الاقتراع بالخرطوم في 9 يناير 2011
جنوبي يسجل قبل التصويت في أحد مراكز الاقتراع بالخرطوم في 9 يناير 2011

وانتظمت عمليات التصويت وسط إقبال ضعيف في ولاية الخرطوم التي ينتشر فيها أكثر من 70 مركزاً. ومن المقرر أن يدلي حوالى 116 ألف جنوبي بأصواتهم في شمال البلاد .

وعقب إدلائه بصوته بأحد المراكز في الخرطوم اعتبر وزير الخارجية السابق رئيس حزب «الحركة الشعبية – التغيير الديموقراطي» الدكتور لام أكول انطلاق عملية الاقتراع بأنها تاريخية للسودان بعامة ولشعب الجنوب بخاصة. وأعرب عن أمله بأن تمر عملية الاستفتاء بسلام طيلة أيامها السبعة «حتى يشهد العالم بنزاهتها وحتى يقتنع المواطن السوداني نفسه بصدقيتها” .

وفي ولاية النيل الأزرق في شرق البلاد، ارتفعت نسبة التصويت في الدمازين عاصمة الولاية ظهر أمس، بعدما شاب العملية خلال الساعات الأولى إحباط، وخلت المراكز من الناخبين حتى العاشرة صباحاً. وأرجعت مسؤولة الإعلام ذلك إلى توجه الجنوبيين إلى الكنائس .

وفي ولاية جنوب دارفور، أثّرت ظروف الطقس على الاستفتاء بعدما اجتاحت المنطقة موجات أتربة وغبار شديد، ما منع الناخبين من التوجه إلى مراكز الاقتراع. وأفاد مسؤولون أن الإقبال في المراكز حتى الظهيرة كان بطيئاً للغاية، إذ لم يحضر سوى مقترع واحد كل عشر دقائق. وتجوّل مراقبو الاتحاد الأوروبي والجامعة العربية ومركز كارتر الأميركي ومراقبون محليون على مراكز الاقتراع .

Leave a Reply

Your email address will not be published.