Wednesday , 28 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

كيري يدعو لتغيير منبر الدوحة و ترفيع مستوى المفاوضين فى قضية دارفور

الخرطوم في 8 يناير 2011 — قال السناتور جون كيري رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكي امس الجمعة انه يتعين على الولايات المتحدة والقوى الاخرى ان تساند عقد جولة جديدة من محادثات السلام “الرفيعة المستوى” لحل الصراع في اقليم دارفور السوداني لان الجهود الحالية لا تحقق نجاحا .

JohnKerry_Visit_Shangil_Tubayi.jpg
واردف كيري قائلا لرويترز في مقابلة ان المفاوضات التي تديرها الامم المتحدة والاتحاد الافريقي وتستضيفها الحكومة القطرية لم تكن تحظى باهتمام ويتعين نقلها الى مكان ابرز وان يدعمها مزيد من الاطراف الدولية .

وسحب السودان مفاوضيه الاسبوع الماضي من العاصمة القطرية الدوحة التي شهدت اشهرا من المفاوضات المتعثرة بين الخرطوم وجماعات دارفورية متمردة قاطع كثير منها اجزاء من المداولات .

وتجددت الاشتباكات بين قوات الخرطوم وكل جماعات دارفور المتمردة حتى الجماعة الوحيدة التي وقعت على اتفاقية سلام عام 2006 في الاشهر الاخيرة مما اجبر الالاف على الفرار من ديارهم .

وقال الرئيس السوداني عمر حسن البشير انه مازال ملتزما بالسلام في دارفور حيث يدور صراع منذ سبع سنوات ولكن اي محادثات لابد وان تستمر داخل السودان .

وقال كيري انه التقى مع اناس حوصروا في القتال خلال زيارة لدارفور في وقت سابق امس الجمعة .

واضاف رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكي بعد عودته الى الخرطوم من دارفور “عزز ذلك لدي اهمية قيامنا باعادة عملية السلام في دارفور الى جدول الاعمال بطريقة اكبر واهم

“اعتقد انه يتعين عليكم نقل المحادثات الى مكان اكبر مع تواجد عدد اكبر من الاطراف على الطاولة” قائلا انه يمكن لاحدي الدول المجاورة للسودان استضافة المحادثات” .

“اعتقد ان القطريين يستحقون تقديرا كبيرا ولقد كانوا الزعماء في المساعدة في تنظيم هذه العملية خلال تلك الاشهر الماضية”

“ولكني اعتقد انكم بحاجة الى ان تكون اطراف اخرى موجودة ومسؤولة من اجل زيادة مستوى التدقيق والمحاسبة”

وقال كيري انه ناقش هذا الاقتراح مع الزعماء السودانيين الشماليين خلال زيارته. واضاف ان هذا الاقتراح فكرته الخاصة وليس عرضا رسميا من البيت الابييض .

وقال ان انسحاب المتمردين قوض مفاوضات الدوحة. واضاف “لقد كانت عملية لا تحقق نجاحا لعدد من الاسباب المختلفة.. اعتقد ان (محادثات)الدوحة لم تكن تحظى باهتمام باساليب كثيرة مع عدم تواجد حتى كل الاطراف المهمة لاقامة عملية سلام حقيقية” .

واضاف ان الولايات المتحدة وشركاءها يمكن ان يعملوا كحافز لجعل المحادثات تتواصل . وقال “هناك كثير من الاطراف المختلفة من نرويجيين وفرنسيين وهولنديين وبريطانيين . نحتاج لمشاركة الجميع” .

Leave a Reply

Your email address will not be published.