Friday , 12 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

المؤتمر الوطنى يتهم الحركة الشعبية بالتنصل عن اتفاقية السلام

الخرطوم في 14 ديسمبر 2010 — اتهم حزب (المؤتمر الوطني) الحاكم في السودان اليوم الحركة الشعبية الحاكمة في الجنوب بنقض اتفاقية السلام والتخلي عنها بسبب اعلانها رسميا تبني خيار انفصال الجنوب في الاستفتاء المحدد له التاسع من الشهر المقبل .

وقال الامين السياسي للحزب ابراهيم غندور في تصريحات امس ” الحركة الشعبية استبقت التوقعات المناطة بالاستفتاء بدعوتها الصريحة لاستقلال الجنوب وتخليها عن اتفاقية السلام الشامل” .

ودعا المجتمع الدولي للتعامل بجدية مع استفتاء جنوب السودان ببذل المزيد من الدعم نظرا لخطورة الموقف الامني على الجنوب ودول الجوار بالاضافة الى زيادة الصراع القبلي واثره على دول حوض النيل .

وحذر غندور الانفصاليين بالحركة الشعبية من ما وصفه بالعواقب الوخيمة عقب انفصال الجنوب وقال “ان قيادات الحركة لم تدرك خطورة العنف والحرب والاقتتال المتوقعة اذا لم يكن انفصالا سلسا ومضمونا” .

وكانت مسؤولة بالحركة الشعبية هى ان ايتو دعت امس الاول الجنوبيين للتصويت لخيار الانفصال في الاستفتاء الذي يجري بموجب اتفاق السلام الشامل الذي ابرمته مع حزب
المؤتمر الوطني عام 2005.

لكنها قالت ان توجيهها هذا محتصرا على القسم الجنوبى للحركة حيث تشغل منصب نائب الامين العام للحركة الشعبية لقطاع الجنوب .

وألزمت الاتفاقية حسب بنودها الطرفين بالعمل علي جعل الوحدة خيارا جاذبا وعدم دعم اي خيار من الخيارين الذين سيجري التصويت بشانهما .

ويحق لنحو 3.1 مليون جنوبي التصويت في الاستفتاء بعد ان سجلوا اسمائهم في لوائح الناخبين التي اغلقت في الثامن من الشهر الجاري .

ويتوقع المراقبون ان يصوت ان يختار الجنوبيون الانفصال فى الاستفتاء المقرر له يناير المقبل .

Leave a Reply

Your email address will not be published.