الصفحة الأساسية | الأخبار    الأحد 1 آب (أغسطس) 2021

مصرع شخص واصابة نظاميين في اشتباك بين أهالي وقوات عازلة بغرب كردفان

الخرطوم 1 أغسطس 2021 ـ لقي شخص مصرعه وأصيب آخرين بينهم جنود نظاميين بولاية غرب كردفان، التي تشهد منذ أيام اشتباكات قبلية دامية بمنطقة الجفور.

JPEG - 21.6 كيلوبايت
سودانيون من قبيلة المسيرية

وارتفع ضحايا الصراع القبلي بين أولاد سحايا من الحَمَر والدريهمات من المسيرية الزرق إلى 17 شخصا وجُرح 32 آخرين، وهو صراع اندلع في 28 يوليو الفائت بسبب نزاع حول أرض زراعية تصل مساحتها إلى 10 آلاف فدان.

وتوسطت حكومة غرب كردفان وقتها للتوقيع على وثيقة وقف العدائيات نصت على ترسيم الحدود بين محليتي السنوط والنهود.

وقال الوالي حماد عبد الرحمن إن وزارة الحكم الاتحادي أرسلت لجنة إلى الأرض المتنازع عليها وأخذت إحداثيات المنطقة، لكنها لم تصدر قرارها حتى الآن.

وتجدد النزاع في 28 يوليو، على الرغم من نشر قوات مشتركة في المنطقة لحفظ الأمن.

وقررت لجنة أمن الولاية، وفقًا لتوضيح الوالي الذي صدر السبت، تحديد 20 كلم كشريط عازل بين الطرفين لمنع تجدد الصراع.

وفي تصريح له الأحد أعلن الوالي إن "قوات مشتركة باشرت تنظيف المنطقة منزوعة السلاح، القت القبض على 5 أشخاص بحوزتهم 5 بندقية كلاشنكوف".

وأضاف: "قامت مجموعة من الطرف الآخر بمقاومة القوات المشتركة وأطلقت النار عليها، لتقوم القوات بالرد والقت القبض على 3 أفراد ولقى واحدا مصرعه".

وأشار إلى إصابة عنصرين من القوات المشتركة، ليرتفع بذلك جرحى القوات النظامية إلى 5 أفراد من بداية النزاع القبلي.

وقال الوالي إن السلطات قيدت إجراءات قانونية في مواجهة المتهمين، فيما جرى إسعاف الجرحى إلى مستشفى الفولة.

ودعا الوالي المواطنين إلى الابتعاد عن المنطقة منزوعة السلاح لضمان سلامتهم.