Friday , 2 December - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

29 حزبا وحركة تأتلف تحت مسمى (تحالف خيار الولايات) لاستفتاء دارفور

الخرطوم 18 مارس 2016 ـ اتفقت مجموعة من الأحزاب والحركات الموقعة على السلام بدارفور، تتألف من 29 حزباً وحركة، على تشكيل تحالف لدعم لخيار الولايات في استفتاء دارفور الإداري المقرر إجراؤه منتصف أبريل المقبل.

سودانية تدلي بصوتها في انتخابات 2010 ـ صورة من موقع مفوضية الانتخابات
سودانية تدلي بصوتها في انتخابات 2010 ـ صورة من موقع مفوضية الانتخابات
وبحسب اتفاقية الدوحة لسلام دارفور الموقعة في يوليو 2011 بين الحكومة وحركة التحرير والعدالة، فان الاستفتاء سيقرر الوضع الإداري لدارفور، وتُضّمن نتيجته في الدستور، ويشمل خياري الإبقاء على الوضع الراهن لنظام الولايات أو توحيد دارفور في إقليم واحد.

وقال المتحدث باسم حزب التحرير والعدالة، شرف الدين محمود، إنه تم الاتفاق على آلية للعمل المشترك تحت مسمى “تحالف خيار الولايات”.

واتفقت الأحزاب والحركات خلال اجتماع موسع بمقر حزب التحرير والعدالة بالخرطوم، الجمعة، على اختيار رئيس حزب التحرير والعدالة بحر إدريس أبو قردة، رئيساً للكيان الجديد.

وخلصت مشاورات التكتل إلى تشكيل لجنة عليا بالمركز، تتكون من 29 شخصاً لتنشيط دعم خيار الولايات، بجانب تشكيل لجنة أخرى مصغرة على مستوى ولايات دارفور الخمس، فضلاً عن تشكيل لجنة ثالثة لحض مواطني دارفور وتعبئتهم لتفضيل خيار الولايات.

وقرر التكتل في بيان، استباق أجل الإستفاء الإداري بعقد ورشة مركزية فى الخرطوم بمشاركة مختصين فى مجال قضايا الحكم وقيادات الأحزاب والحركات والقيادات المجتمعية لدعم الاستفتاء تسبق بدء الإقتراع بغرض انجاح الإستفتاء وتحقيق إرادة الكيان تجاه خيار الولايات.

ووفقاً للبيان، اختار التكتل عدداً من المشرفين من بين قياداته للعمل على ضمان سلامة عملية الإستفتاء الإداري بالولايات الخمس.

وانقسمت حركة التحرير والعدالة بين رئيسها التجاني سيسي وأمينها العام بحر إدريس أبوقردة، بعد خلافات بين الرجلين محورها بند الترتيبات الأمنية، مطلع 2015، وساند السيسي خيار الإقليم الواحد في الإستفتاء الإداري لدارفور، بينما تبنى أبوقردة خيار الولايات.

Leave a Reply

Your email address will not be published.