Monday , 28 November - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

“الإصلاح الآن” تتمسك بتوفير مطلوبات الحوار الوطني للعودة إلى طاولته

الخرطوم 20 يوليو 2015 ـ تمسكت حركة “الإصلاح الآن” بقيادة غازي صلاح الدين العتباني بتحقيق حزمة من المطلوبات للعودة إلى طاولة الحوار الوطني مجددا.

أمين دائرة العلاقات السياسية بحركة
أمين دائرة العلاقات السياسية بحركة
وانشقت حركة “الإصلاح الآن” من المؤتمر الوطني الحاكم في أكتوبر 2013 عقب مذكرة رفعتها قيادات بارزة احتجت على مقتل العشرات في احتجاجات سبتمبر ضد رفع الدعم الحكومي عن المحروقات.

وأكد أمين دائرة العلاقات السياسية بحزب حركة “الإصلاح الآن” أسامة توفيق أن الحوار الوطني يمثل الخيار الأنسب لمعالجة قضايا البلاد، وأشار إلى اتفاق جميع الأحزاب السياسية وتأمينها على ذلك.

وقال توفيق لوكالة السودان للأنباء، الإثنين، إن نجاح الحوار يتوقف على الوفاء بجملة من متطلباته من بينها توقيته وتحديده وحياديته، إلى جانب حفظ الحريات التي نص عليها الدستور، وشمولية الحوار لكافة القوى السياسية وحاملي السلاح.

وتعمل الحكومة وآلية “7+7” حاليا على ضخ الحياة في مبادرة الحوار المتجمدة منذ إجراء انتخابات أبريل الماضي، وأعلنت الأطراف التي ما زالت متمسكة بالمبادرة أن الرئيس البشير سيلتقي آلية الحوار خلال الأسبوع المقبل.
+
وأطلق الرئيس عمر البشير دعوة للحوار الوطني في يناير 2014، حث فيها معارضيه بلا استثناء على الإنضمام لطاولة حوار، لكن دعوته واجهت تعثرا بعد نفض حزب الأمة يده عنها ورفض الحركات المسلحة وقوى اليسار التجاوب معها من الأساس، إلى جانب انسحاب حركة “الإصلاح الآن” ومنبر السلام العادل لاحقا.

Leave a Reply

Your email address will not be published.