Friday , 2 December - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الاتحاد الأوروبي يطلب مجددا إلافراج عن المعتقلين وأسرة عقار قلقة على صحته

الخرطوم 7 فبراير 2015- كرر الإتحاد الاوربي دعوته للحكومة السودانية للإفراج عن المعتقلين السياسيين في السودان بينما ،كشفت أسرة القيادي السابق بالمؤتمر الوطني فرح عقار والمعتقل منذ الثالث من ديسمبر الماضي عن معاناته من وضع صحي، معقد بعد تأثر عينيه بالاضاءة المستمرة.

منشور للتضامن مع المعتقلين الثلاثة وزعه حزب الامة القومي في يوم السبت 13 ديسمبر 2014
منشور للتضامن مع المعتقلين الثلاثة وزعه حزب الامة القومي في يوم السبت 13 ديسمبر 2014
وبحسب بيان عن البعثة الأوربية في الخرطوم فان المستشارين السياسيين الدبلوماسيين من دول الاتحاد الأوروبي الأعضاء التقوا الأربعاء الماضي ممثلي حزب الأمة القومي وفريق الدفاع عن كل من أمين مكي مدني وفاروق أبو عيسى بمقر بعثة الاتحاد الاوروبي في الخرطوم.

واعتقل جهاز الأمن والمخابرات كل من رئيس تحالف قوى الإجماع الوطني فاروق أبوعيسى ورئيس كونفيدرالية منظمات المجتمع المدني أمين مكي مدني وفرح عقار المرشح السابق للحزب الحاكم بولاية النيل الأزرق، ومدير مكتبه، فور وصولهم الخرطوم قادمين من أديس أبابا حيث وقعوا هناك اتفاق “نداء السودان” مع الجبهة الثورية وحزب الأمة القومي في الثالث من ديسمبر الماضي.

وقال البيان الأوروبي الذي تلقته “سودان تربيون”، السبت، فان الدبلوماسيين الاوروبيين، إطلعوا، على الجوانب القانونية والسياسية للإجراءات ضد السجناء السياسيين والأحزاب السياسية، فضلا عن الإغلاقات الأخيرة ضد منظمات المجتمع المدني في السودان.

ونفذ الأمن السوداني السوداني، خلال الأسابيع الماضية حملات مكثفة أغلق بموجبها نحو 12 مركز ثقافيا تحت ذرائع مختلفة كان آخرها الغاء تسجيل اتحاد الكتاب السوداني كما أغلق مركز الاستاذ محمود محمد طه، وسبقه باغلاق مركز على الزين وغيره من المواقع التي يعتبرها الأمن السوداني واجهات للمعارضة.

ونوهت سفارات دول الاتحاد الاوروبي الى التصريحات التي أدلى بها البرلمان الأوروبي ومكتب الممثل السامية للاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية والأمنية قبل بضعة أسابيع حول التطورات السياسية في السودان.

وكررت سفارات دول وبعثة الاتحاد الأوروبي التزامها بحرية التعبير والمشاركة السياسية، وجددت طلبها للقاء المعتقلين السياسيين.

وطالبوا بالافراج الفوري عن أمين مكي مدني وفاروق أبوعيسى وفرح عقار أو اعطائهم الفرصة في محاكمة قضائية عادلة بدون مزيد من التأخير.

ووقعت أحزاب سودانية معارضة وحركات مسلحة ومنظمات مجتمع مدني، في الثالث من ديسمبر الماضي، اتفاقا في أديس أبابا تحت اسم “نداء السودان” لوقف الحرب وتفكيك دولة الحزب وتحقيق السلام الشامل والتحول الديمقراطي.

وأغضب الاتفاق الحكومة وإتهم الرئيس عمر البشير قوى المعارضة المتحالفة مع الجبهة الثورية، بالعمالة والإرتزاق، ونصح قادتها بعدم العودة للبلاد وملاقاتهم في ميادين القتال بجنوب كردفان والنيل الأزرق ودارفور.

الى ذلك قالت أسرة المعتقل فرح ابراهيم العقار انها زارته الجمعة في محبسه، ووجدته يعاني فقدانمن مشاكل في النظر بسبب اﻻضاءة المسلطة عليه طوال اليوم.

وأشارت الأسرة في بيان تلقته “سودان تربيون” الى ان وضع عميدها الصحي دفع جهاز اﻻمن لتحويله بصورة عاجلة الثلاثاء الماضية الي المستشفي واتخاذ قرار مستعجل باجراء عمليه في عينيه من دون ابلاغ اسرته.

وأكدت الاسرة ان عقار رفض اجراء العملية على يد طاقم طبي يتبع لجهاز الأمن، وطلب استدعاء من يثق فيهم من اخصائي العيون لكن طلبه قوبل بالرفض.

Leave a Reply

Your email address will not be published.