Friday , 30 September - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

“الصحة العالمية”: تعذر تطعيم 180 ألف طفل ضد شلل الأطفال بالمنطقتين

الخرطوم 3 نوفمبر 2014 ـ قال مسؤول في منظمة الصحة العالمية بالسودان إن المنظمة تناضل من أجل الوصول إلى 180 ألف طفل أغلبهم في ولاية جنوب كردفان، من أجل منحهم جرعات التطعيم اللازمة للحماية من فيروس شلل الأطفال.

مسؤول برنامج استئصال شلل الأطفال والتحصين في منظمة الصحة العالمية بالسودان الدكتور أحمد حردان
مسؤول برنامج استئصال شلل الأطفال والتحصين في منظمة الصحة العالمية بالسودان الدكتور أحمد حردان
وأبلغ مسؤول برنامج استئصال شلل الأطفال والتحصين في منظمة الصحة العالمية بالسودان الدكتور أحمد حردان “سودان تربيون”، الإثنين، أن نسبة التغطية في السودان فيما يلي التحصين ضد شلل الأطفال تبلغ 95% وهي من مؤشرات الجودة العالية.

وأكد حردان وجود جيوب تعد صعبة الوصول بالنسبة لفرق التحصين في جنوب كردفان ولقاوة بغرب كردفان وجنوب الكرمك في ولاية النيل الأزرق، مشيرا إلى أن الأطفال الذين تعذر الوصول إليهم في هذه المناطق يصل إلى 180 ألف طفل أغلبهم بولاية جنوب كردفان.

وتخوض الحكومة المركزية حربا في المنطقتين “ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق” مع متمردي الحركة الشعبية ـ قطاع الشمال منذ يونيو 2011.

وكان مدير إدارة التحصين بجنوب كردفان نادر حامد، قد قال لتلفزيون الشروق، الأحد، إن الاستعدادات كافة اكتملت لانطلاق حملة شلل الأطفال في 14 محلية من جملة 17 محلية.

وأعلنت وزارة الصحة بولاية جنوب كردفان عن صعوبات تواجه فرق التحصين في الوصول لمناطق البرام وأم دورين وهيبان، لأنها مناطق يجري فيها قتال بين الحكومة وقوات الحركة الشعبية ـ قطاع الشمال.

وأفاد حردان أن ثمة جهود مبذولة مع الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية إلى جانب وزارة الصحة السودانية للوصول إلى الأطفال في مناطق النزاعات.

وأشار إلى أن المنظمة تمكنت في يونيو الماضي من تحصين أطفال ضد الفيروس بتنظيم حملة تعويضية في بعض مناطق شمال دارفور التي تعذر الوصول إليها في حملة أبريل 2014، وذلك بالتعاون من المجتمعات المحلية.

وقال مسؤول برنامج استئصال شلل الأطفال والتحصين في منظمة الصحة العالمية بالسودان، إن حملة للتطعيم ضد فيروس شلل الأطفال انطلقت، الإثنين لمدة 3 أيام في 18 ولاية بالبلاد لتطعيم 7,2 مليون طفل باللقاح، من عمر يوم وحتى سن 5 سنوات.

وأكد أن الحملة تهدف للمحافظة على السودان خاليا من فيروس شلل الأطفال، حيث لم تسجل أي حالة إصابة منذ منتصف مارس 2009.

وحذر أحمد حردان من أن دولا مجاورة يمكن أن ينتقل منها الفيروس إلى السودان، وذكر أن الصومال تشهد وباءً كبيرا بإصابة 194 طفلا بشلل الأطفال، حيث انتقل منها الفيروس إلى كينيا وأثيوبيا، إلى جانب تسجيل حالات إصابة محدودة في نيجيريا والكاميرون وغينيا الاستوائية، وقال: “السودان قد يتعرض لوفود الفيروس”.

وشدد على أن منظمة الصحة العالمية أهدافها فنية بحتة ويهمها تطعيم جميع الأطفال بالسودان وتوفير الحماية الكافية لهم عبر الدعم المالي واللوجستي والفني مع شركاء آخرين مثل اليونسيف.

Leave a Reply

Your email address will not be published.