Friday , 2 December - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

مليشيات مسلحة تفرض رسوم عبور على طريق نيالا- الفاشر

نيالا 5 أغسطس 2014- فرضت ملشيات مسلحة، الإثنين، رسوم عبور علي البصات السفرية المتنقلة بين مدينتي نيالا عاصمة جنوب دارفور والفاشر فى ولاية شمال دارفور ومنعت المواطنين من مواصلة رحلاتهم الي الفاشر بعد ان نصبت المليشيات التى يقول الاهالي انها تتبع لقوات الجنجويد العربية اكثر من (40) خيمة لتحصيل الرسوم التي تصل جملتها الى (1200) جنيه للبص الواحد.
_-353.jpgوقال رئيس إتحاد اصحاب البصات السفرية بنيالا علي شمو لـ”سودان تربيون” ان المليشيات المسلحة فرضت عنوة علي البصات مبالغ باهظة بحجة تأمين المسافرين وممتلكاتهم من النهب والسلب.

وأضاف شمو ان المسلحين احتجزوا جميع البصات المتجهة الي الفاشر عند منطقة (دمة) التي تبعد (28) كلم عن العاصمة نيالا.

وإمتدح تحركات عمد الادارة الاهلية التي تتبع لها المليشيات المسلحة بالمنطقة مضيفا ان المليشيات خفضت بعد تلك الوساطات مبلغ الرسوم الى (200) جنيه.

وطالب شمو حكومتي الولايتين بالتدخل لتوفير الامن علي الطريق الرابط بين كبري مدن دارفور.

وقال مصدر أمني ان المليشيات المسلحة فرت الى اطراف مدينة نيالا بعد تضييق الخناق عليها موكدا ان الجهات الامنية ستلاحق المنفلتين اينما كانوا.

وعاشت نيالا عاصمة جنوب دارفور اجواء من التوتر خلال الاسابيع المنصرمة بسبب عمليات قتل ونهب وسلب متواليه كان اخرها نهب شركة منتجات صحية سبقها الاستيلاء على مبالغ مالية من مجموعة تتبع لرجل الاعمال المعروف معاوية البرير.

ويتردد ان منفذى تلك الهجمات ينتمون الى مليشيات صديقة للحكومة السودانية لكنها تتأخر فى مدها باستحقاقات مالية لشهور طويلة فيجنح منسوبوها للسلب والنهب.

وفرضت ولاية جنوب دارفور قبل نحو شهر حالة الطوارئ حظرت بموجبها التجوال بعد الساعة العاشرة مساءا كما منعت التلثم بالكدمول، وحظرت استخدام الدراجات ومنعت ايضا مرور السيارات بدون لوحات.

Leave a Reply

Your email address will not be published.