Saturday , 13 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الدينكا يستفتون أنفسهم على مصير أبيي .. والمسيرية يدعون إلى أجراء مماثل

الخرطوم 30 أكتوبر 2013 – صوت ما لايقل عن 10 الاف من قبيلة دينكا نقوك في الاستفتاء الأحادي على تبعية منطقة ابيى المتنازع عليها بين السودان ودولة الجنوب ، وانتهت الثلاثاء عملية الاقتراع ، وسط اجواء مشحونة بعد تهديد قبيلة المسيرية بتنظيم استفتاء مماثل.
1379427_10200142684368539_666012311_n.jpg

وأكد لوكا بيونق المتحدث باسم اللجنة العليا لاستفتاء ابيي أن المشاركة كانت كثيفة من (65) ألف شخص مسجلا.

وأضاف أن “الاستفتاء جرى من دون مشاكل، واضاف “جاء الناس وصوتوا سلميا ليقرروا بحرية مستقبلهم”، معلنا بدء الفرز اليوم الاربعاء.

وقال الناظر مهدى بابو نمر ابرز زعماء قبيلة المسيرية ان عشيرته لن تتردد فى اجراء استفتاء على مصير ابيى واعلان تبعيتها لدولة السودان ، حال خلوص نتائج استفتاء الدينكا بتبعيتها لدولة الجنوب.

واتهم فى حوار مع صحيفة “المجهر السياسى” الثلاثاء مثقفين وسياسيين من قبيلة الدينكا بالسعى للحصول على وظائف في حكومة الجنوب، مردفا “لكن القيادات الأهلية لدينكا نقوك لا تريد الاستفتاء”.

ولفت نمر الى ان الاغلبية فى المنطقة المتنازع عليها تدرك ان مصلحتها في أن تكون أبيي منطقة واحدة، ومستقرة امنيا ، واضاف “حتى بهائمهم لو ودوها الجنوب حتجي راجعة، السياسيين والمثقفين من أبناء دينكا نقوك عايزين مصلحتهم وعايزين يلقوا وظيفة وما عايزين راحة أهلهم.”

وقال نمر ان قبيلته تؤيد كليا قرار الرئيسين عمر البشير” و”سلفاكير ميارديت ” القاضي بتشكيل حكومة في المنطقة حتى ننعم بالاستقرار.

وأدان مجلس السلم والأمن الافريقي في بيان له الاحد أجراء ابناء قبيلة دينكا انقوك لاستفتاء على مصير المنطقة من طرف واحد ، ودعا مجلس الأمن والامم المتحدة لادانة الخطوة باعتبارها تشكل تهديدا مباشراً للسلام في المنطقة.

وتبرأت حكومة الجنوب من الخطوة وقالت في بيان ان الاستفتاء لايمثل وجهة النظر الرسمية وانها غير ملزمة بتنفيذ نتائجه ، مطالبة ابناء المنطقة بالتزام الصبر واعطاء الوساطة الافريقية الفرصة كاملة إلى لعب دورها لحلحلة التعقيدات المصاحبة للاستفتاء على تقرير المصير.

و فى السياق أعلنت الهيئة القومية الشبابية الطلابية لمناصرة أبيي عن اجراء استفتاء مشابه لما اقدم عليه بعض أبناء الدينكا بالمنطقة.

ودعت الهيئة في مؤتمر صحفي، بالخرطوم الثلاثاء إلى أن يكون الاستفتاء شعبياً ومجتمعياً يأخذ برأي الأكثرية.

وقال رئيس الهيئة، محمود عبد الكريم، إن الهيئة ترى أن يكون الاستفتاء للكل، وأن يُراعى فيه كل مكونات المسيرية ودينكا نقوك وغيرهم.

وأكد أن فعاليات الاستفتاء في الهيئة حشدت الدعم الفني والمالي للاستفتاء، وحشدت المنظمات الوطنية والعالمية للمراقبة، بالإضافة إلى حشد المتطوعين.

ودعا محمود الحكومتين “السودانية والجنوبية” والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي للاعتراف بنتائج الاستفتاء المزمع إجراؤه.

Leave a Reply

Your email address will not be published.