Wednesday , 10 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

وزير الخارجية السوداني : شعبنا ليس ساذجا حتى يستجيب لدعاة إسقاط النظام

القاهرة في 16 مارس 2011 — قال وزير الخارجية السودانى ، على كرتى ان الوضع فى بلاده ليس محتقنا حتى يقود الى ثورة تطيح بالنظام الحاكم كما حدث فى تونس و مصر .

Ali_Karti-2.jpg
وقلل الوزير من اهمية الدعوات على شبكة الانترنت التى تحض على اطلاق ثورة شعبية لاسقاط نظام الحكم فى السودان .

وبرر كرتي ذلك فى مقابلة مع (العربية نت) بالقاهرة التى زارها قبل ايام برفقة الرئيس البشير بقوله: إن السودان يختلف عن الدول التي شهدت ثورات أخيراً لانه لا يعانى من الاحتقان الذي كان موجوداً في هذه الدول.

وأشار كرتى إلى أن دوافع الثورات لن تكون مبررة في السودان؛ (لأن الناس ليسوا بهذه السذاجة حتى يحركهم شخص معارض فشل في الحصول على أصوات الجماهير في الانتخابات ويحاول البحث عن وسائل لتحريك الشعب؛ ليجد مكاناً في السلطة) .

غير انه عاد وقال: “لكن إذا كانت هناك أسباب حقيقية للانتفاضة والثورة على الحكم فنرجو توضيح هذه الأسباب ليدور حولها حوار، وإذا رأوا عدم تجاوب مع مطالبهم يمكن للشعب أن يتحرك بالصورة التي توصله إلى حقوقه”.

وكشف الوزير السودانى عن عدم رضاهم حيال الطريقة التى كان يتعامل بها معهم نظام الرئيس المصرى السابق ، حسنى مبارك فى قضية حلايب و لكنهم صمتوا وقتها لانهم كانوا ينظرون الى المستقبل .

وقال: “هناك حلول كثيرة للقضية مطروحة الآن على الطاولة منها فتح المنطقة ليتم التعامل معها من الطرفين والتعايش المشترك لجعلها منطقة تكامل أكثر من كونها منطقة خلاف.

و تابع : لكننا نأمل أولاً أن تستقر الأوضاع في مصر بانتخاب الحكومة الجديدة بعد الفترة الانتقالية، وبعدها سنجلس مع الإخوة في مصر سيتم فتح الملف بشكل أكبر ويحسم بعد أن تستقر الأوضاع في مصر ونتناولها بإيجابية لصالح الطرفين”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.