Thursday , 18 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

جنوب السودان يتهم الشمال بإسقاط 18 قنبلة على اراضيه

جوبا في ديسمبر 2010 — اتهم جيش جنوب السودان الشمال امس الجمعة بالهجوم جوا و اسقاط 18 قنبلة على بولاية غرب بحر الغزال فى ثالث هجوم جوى خلال اسبوع .

وقال فيليب اقوير ، المتحدث بأسم جيش جنوب السودان ان طائرة عسكرية شنت الهجوم فى المنطقة ما بين مقاطعتى راجا و تمساحة بولاية غرب بحر الغزال .

و وصف اقوير الهجوم المتكرر من قبل الجيش الشمالى على مواقع بجنوب السودان بـأنه “استفزازات خبيثة” تهدف الى تقويض عملية السلام وعرقلة المساعى الجارية لاستفتاء تقرير مصير الجنوب المقرر له التاسع من يناير المقبل .

وينص اتفاق السلام الموقع فى يناير 2005 بين الحكومة السودانية و الحركة الشعبية المتمردة السابقة فى جنوب السودان على اجراء استفتاء فى يناير القادم ليقرر الجنوب بموجبه البقاء مع الشمال فى دولة واحدة او الانفصال و تكوين دولته المستقلة .

ونفى جيش الشمال فى وقت سابق الاتهمات الجنوبية و قال الناطق بأسمه ، الصوارمى خالد ان جيشهم يطارد فلولا لمتمردين من دارفور توجهوا صوب الجنوب .

ويتهم الشمال من جانبه الجنوب بحشد القوات والسلاح بالقرب من الحدود المشتركة التي لم يتم ترسيمها بدقة بعد .

واضاف اقوير انه لم تصله تقارير عن وقوع اصابات لكن بعض المباني دمرت. وقال “انهم يختبروننا ليروا ما سنفعله لكننا لن ننتقم ما لم يأتوا على الارض وعندها سندافع عن أنفسنا” .

وقال اقوير “ليس مفاجأة لنا هجوم جيش الشمال على المدنيين الابرياء العزل لأنه يعمل لخدمة اجندة المجموعة المسيطرة على الدولة فى شمال السودان”

واكد اقوير ان الاستفزازات المستمرة التى يقوم بها جيش الشمال لن تجعل الجيش الجنوبى يقود البلاد الى الحرب . و دعا الشعبين فى الشمال و الجنوب من اجل الحفاظ على علاقة جيدة و احتضان روح السلام بغض النظر عن نتيجة الاستفتاء .

وطالب جنوب السودان الاسبوع الماضى مجلس الامن الدولى بالتحقيق الاتهامات الموجهة للشمال بشن غارات جوية على مواقع داخل اراضيه .

وقال قويدر زروق المتحدث باسم الامم المتحدة ان مراقبي وقف اطلاق النار التابعين للمنظمة الدولية زاروا مواقع الهجمات المزعومة السابقة وان التحقيقات ما زالت جارية .

Leave a Reply

Your email address will not be published.