Monday , 6 February - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الخرطوم وجوبا يتفقان على نشر قوات مشتركة في الحدود

البرهان اجرى محادثات مع كير في جوبا- الخميس 12 يناير 2023

جوبا 12 يناير 2023 – اتفق السودان وجنوب السودان على نشر قوات مشتركة على الحدود، البالغ طولها 1800 كيلو متر، بغرض التأمين، وذلك للمرة الأولي في تاريخ علاقة البلدين.

وعقد رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان ورئيس جنوب السودان سلفا كير ميادريت، الخميس، لقاءًا في العاصمة جوبا، حضره وزيري دفاع البلدين ووزير خارجية جنوب السودان.

وأعلنت وزارتي خارجية البلدين، في بيان مشترك تلقته “سودان تربيون”، إن البرهان وسلفا كير “اتفقا على تشكيل قوة أمنية مشتركة لمنع تسلل الأسلحة غير القانونية ومحاربة القوات السالبة على الحدود المشتركة”.

وأشار إلى أنه جرى الاتفاق على تبادل المعلومات الاستخباراتية وعقد القوات الأمنية في البلدين اجتماعات دورية لتنسيق الإجراءات لمواجهة التحديات المحتملة.

ولم تفلح الدولتان بعد انفصال جنوب السودان في العام 2011، في ترسيم الحدود المشتركة؛ لكن بعد عزل الرئيس عمر البشير في أبريل 2019، تطورت العلاقات لينخرطا في مباحثات توصلت إلى تشكيل لجنة فنية مشتركة للترسيم.

ودعا البرهان وسلفا كير، وفقًا للبيان المشترك، آليات العمل الخاصة بمنطقة أبيي بمضاعفة جهودها لتحديد الوضع النهائي للمنطقة وتعزيز التعاون الاقتصادي والتنموي والمجتمعي.

ونادي رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، الذي ُسجل زيارة رسمية لجوبا تستمر ليوم، إلى ضرورة تنشيط آليات التعاون المشترك في كافة المجالات.

بدوره، قال وكيل وزارة خارجية السودان دفع الله الحاج إنهم اتفقوا مع جنوب السودان على تفعيل الاتفاقيات الخاصة بالمعاملات التجارية والتعاون بين البنوك المركزية.

وأكد الحاج على قدرة الخرطوم وجوبا على تذليل كافة العقبات والتحديات الداخلية، بعد اتفاقهما على مواصلة الجهود لمزيد من التعاون وتعزيز العلاقات الثنائية.

ويتنازع السودان وجنوب السودان على مناطق حدودية من دون التوصل حتى الآن لتوافق بشأن تبعيتها واتفقت اللجنة الفنية على أكثر من 80% من الحدود المشتركة التي يبلغ طولها 1800 كلم، قبل انفصال جنوب السودان في يوليو 2011.

وتشير “سودان تربيون” إلى أن المناطق الحدودية المتنازع عليها بين البلدين تشمل “دبة الفخار”، وهي منطقة تقع على بعد أربعة كيلومترات جنوب منطقة “جودة” بولاية النيل الأبيض، ويتمحور الخلاف فيها حول مساحة لا تتعدى كيلومترين شمالا وجنوبا.

وتشمل مناطق النزاع “جبل المقينص”، الواقعة في مساحة حدودية بين ثلاث ولايات هي النيل الأبيض وجنوب كردفان بالسودان، وولاية أعالي النيل بجنوب السودان، إلى جانب “كاكا التجارية”، وهي منطقة تجارية حدودية تفصل بين جنوب كردفان وولاية أعالي النيل الجنوبية بين خطي عرض 10 -11.

كما يتنازع البلدان حول منطقة “كافي كنجي – حفرة النحاس”، الواقعة في جنوب دارفور، وهي عبارة عن متوازي أضلاع تبلغ مساحته 13 كلم مربع، وتسكنها قبائل من دارفور.