Monday , 6 February - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

“الكتلة الديمقراطية” تُدعو الحرية والتغيير لعقد اجتماعات مباشرة

جعفر الميرغني رئيساً لتحالف الحرية والتغيير - الكتلة الديموقراطية

الخرطوم 29 نوفمبر 2022 ــ دعت الكتلة الديمقراطية، الثلاثاء، إلى عقد لقاءات مباشرة مع قوى الحرية والتغيير، وحذرت من تجدد النزاع حال عدم تنفيذ اتفاق السلام.

وترفض الحرية والتغيير أي تقارب مع القوى السياسية المنضوية في تحالف الكتلة الديمقراطية بدعوى دعمهم للحكم العسكري، لكنها لا تمانع في التواصل مع حركتي العدل والمساواة وتحرير السودان بنحو منفصل.

وقالت الحرية والتغيير ــ الكتلة الديمقراطية، في بيان ممهور بتوقيع المتحدث باسمها محمد زكريا تلقته “سودان تربيون”؛ إنها “ترحب بنوافذ التواصل غير المباشر مع الحرية والتغيير وندعو إلى تطويرها إلى اجتماعات مباشرة”.

وطالب بضرورة تنفيذ اتفاق المبرم في أكتوبر 2020، منبها إلى “خطورة عدم تنفيذه وتأثيره على برتوكول الترتيبات الأمنية مما سيزعزع الاستقرار ويجدد النزاعات”.

وتُطالب الحرية والتغيير بتعديل اتفاق السلام بالتشاور مع موقعيه، وهي خطوة تعارضها حركات: تحرير السودان والعدل والمساواة والشعبية ــ شمال.

ورفض البيان تسريبات تتحدث عن طلب الجيش من الآلية الثلاثية التحاور مع الحركات المسلحة في الكتلة الديمقراطية دون بقية القوى الأخرى، ودعتها إلى الالتزام بالحياد وعدم رهن إرادتها لطرف من أطراف الانتقال.

وأشار إلى أن التسوية الشاملة تتطلب تحديد أطراف عملية الحوار وفي مقدمتها الكتلة الديمقراطية والابتعاد عن التسميات العمومية.

وقبّل الجيش وقوى سياسية في مقدمتها الحرية والتغيير، بمشروع دستور انتقالي أعدته لجنة تسيير نقابة المحامين ليكون أساسًا لنقل إلى المدنيين؛ وعلى ضوء هذه الموافقة كثفت الآلية الثلاثية من مباحثاتها مع أطراف الأزمة.