Tuesday , 7 February - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

«وقفة حداد» أمام مفوضية حقوق الإنسان رفضا للانتهاكات ضد النساء في مناطق النزاع

محتجات أمام مقر مفوضية حقوق الانسان ينددن بالانتهاكات ضد النساء - سودان تربيون

الخرطوم 27 نوفمبر 2022- نفذت عشرات المجموعات النسوية الأحد “وقفة حداد” أمام المفوضية السامية لحقوق الإنسان بالخرطوم، للتنديد بالانتهاكات المرتكبة ضد النساء في ولايتي النيل الأزرق وغرب كردفان  اللتين شهدتا نزاعات قبلية دامية خلال الأشهر الأخيرة.

وكان مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان فولكر ترك تحدث في ختام زيارته للخرطوم منتصف نوفمبر الجاري عن أن التقارير أثبتت مقتل 400 شخصا جراء النزاع القبلي في إقليم النيل الأزرق و150 شخصا في جنوب كردفان .

ورفعت المتظاهرات اللائي اتشحن بالسواد لافتات تندد بالجرائم والانتهاكات التي طالت عشرات النسوة في مناطق النزاع ، كما تم تسليم مفوض حقوق الإنسان مذكرة دانت تراخي الأجهزة الأمنية في التعامل مع الأحداث الدامية وعدم تدخلها للحيلولة دون مزيد من سكب الدماء.

وقالت المذكرة “تسببت الأحداث العنيفة في نزوح أعداد كبيرة بالنيل الأزرق وولاية جنوب كردفان، حيث يعيشون في مرافق عامة (المدارس) وكانوا قد قطعوا مسافات طويلة من أجل الوصول لهذه المرافق ومن بين هؤلاء نساء حوامل وحديثي الولادة، المصابات بالأمراض المزمنة وكبيرات السن بالإضافة للأطفال”.

يعيش هؤلاء النازحين والنازحات في أوضاع مأساوية غاية في الخطورة مع غياب كامل للأمن وانعدام تام للخدمات الأساسية، وعدم وجود مراكز صحية في هذه المعسكرات.

واعتبرت المذكرة ما ظل يحدث باستمرار من عنفٍ تجاه المواطنات والمواطنين جزء لا يتجزأ من البنية الذكورية الموجودة في قمة هرم الدولة، حيث اُستخدام القتل، التعنيف الجسدي، التهجير القسري في مواجهة المواطنين ومن أجل تأجيج نزاعات بين بعض المجموعات المختلفة.

وطالبت بالضغط على السلطة العسكرية من أجل تسليم الحكم للمدنيين، كما حثت السلطات الأمنية على القيام بدورها في حماية المدنيين بكل السودان.

وأضافت المذكرة “رسالتنا لمنظمات المجتمع الدولي وللمجتمع الدولي على العموم مساعدة النازحين والنازحات في منطقتي النيل الأزرق ولقاوة، ومساعدتهم في العودة الطوعية لقراهم ومواطنهم”.

من جهتها قالت عضو حركة “ميدانك النسوية” ريل معاذ حسن لسودان تربيون إن 69 مجموعة نسوية قدمت المذكرة للمفوضية السامية للحقوق الإنسان ضد الانتهاكات التي تقع على النساء في مناطق الدمازين ،قيسان،لقاوة .

وتعد حركة ميدانك النسوية مجموعة شبابية من مختلف مناطق السودان  تناصر حقوق النساء،وجرى تكوينها في ميدان اعتصام القيادة العامة  2019، لتسليط الضوء على قضايا العنف ضد المرأة.

وانتقدت ريل غياب الأمن وانعدام الخدمات الأساسية في معسكرات النازحين ،بجانب عدم تدخل السلطات الأمنية لاحتواء النزاعات وحماية المدنيين في النيل الأزرق وغرب كردفان.