Wednesday , 30 November - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

جنوب دارفور تتقصى في «إغماءات قريضة» ومسؤول محلي يرجح «السيناريو النفسي»

صورة لطالبات قريضة عقب وصولهن لمستشفى محلي

نيالا 15 نوفمبر 2022 – أعلنت وزارة الصحة بولاية جنوب دارفور، غربيِّ السودان، إرسال وفد طبي لتقصي الحقائق بشأن حالات إغماء ضربت طالبات مدرسة ثانوية بمحلية قريضة، بوقتٍ أرجع مسؤول محلي السبب لحالات (نفسية).

وأظهرت مقاطع فيديو،جرى تداولها في مواقع التواصل الاجتماعي الثلاثاء، طالبات المدرسة بعد وصولهن إلى مستشفى محلي لتلقي العلاج، وهن في حالة إغماء أو ألم شديد يرافقه صراخ عالي.

وكشف المدير التنفيذي بمحلية قريضة، مكي حسن حامد، لـ«سودان تربيون» عن وصول حالات الإغماء وسط طالبات الثانوية إلى 73 حالة.

وأفاد بأن فريقاً من إدارة الوبائيات بوزارة الصحة، وصل للمحلية، وصنف الحالات بأنها عادية، خاصةً وأنها غير مصحوبة بأعراض عضوية، وتماثلت للشفاء بجرعات من المحاليل الوريدية (الدربات).

ونفى الفريق الطبي أن تكون الأعراض الظاهرة على الطالبات ذات صلة بالحمى النزفية أو حمى الضنك التي تنتشر في الأنحاء الغربية من البلاد.

ولم يستبعد السيناريو النفسي، كتشخيص أولي للحالات الواصلة لمستشفى المحلية.

وعلى إثر ذلك، شدد المسؤول المحلي بأن السلطات الصحية بصدد إرسال فريق يضم مختصين نفسيين لتقديم الدعم للطالبات.

ووصفت لجنة أطباء السودان المركزية (مستقلة) ما يجري في قريضة بأنه “انتشار لوباء غير مشخص”.

وطالبت في بيان، أطلعت عليه «سودان تربيون» السلطات برفع حالة التأهب، والتقصي بشأن الوباء، والحيلولة دون توسع رقعة انتشاره.

وقالت إن من أعراض المرض المجهول الذي أصاب 75 طالبة: الحمى، وآلام الجسم، وهياج وفقدان مفاجئ للوعي.

وأهابت اللجنة بالمنظمات الإنسانية العاملة في مجال الصحة بالتدخل العاجل، للحد من انتشار المرض.

ويعاني إقليم دارفور، من تراجع كبير في المرافق الصحية والتشخيصية، جراء عقود من الاقتتال، وتوزع آلاف السكان على معسكرات للنازحين تفتقد لأبسط مقومات الحياة.