Sunday , 27 November - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

محكمة في شمال السودان تبرئ عناصر أمنية من قتل متظاهر

تجمع قرب المحكمة رفضا لتبرئة متهمين بقتل متظاهر

عطبرة 3 أكتوبر 2022- برأت محكمة في مدينة عطبرة بولاية نهر النيل شمال السودان الاثنين، 4 من عناصر جهاز المخابرات السوداني اتهموا بقتل متظاهر قبل 3 أعوام وأمرت بإطلاق سراحهم.

وأصدر قاضي محكمة جنايات عطبرة “قرارا بتبرئة المتهمين بقتل طارق أحمد وهو طالب هندسة وأمر بإخلاء سبيلهم ما لم يكونوا مطلوبين في قضية أخرى وبرر قراره بأن الأدلة والبينات الجنائية المقدمة في مواجهة المتهمين لا ترقى لإدانتهم بتهمة القتل العمد

وقُتل طارق برصاص قوى الأمن في ديسمبر 2018 بالتزامن مع الاحتجاجات الشعبية التي خرجت في عطبرة منددة بحكم البشير ومطالبة بإسقاطه

وشهد محيط المحكمة التي فرضت حولها إجراءات أمنية مشددة حشود جماهيرية كبيرة من ذوي الضحية ومنسوبي لجان المقاومة ورددوا هتافات مناوئة للحكم العسكري وطالبوا بإسقاطه وتحقيق العدالة لضحايا الثورة.

وعبرت والدة طارق نعمات عبد الوهاب  عن خذلانها من القرار، وقالت في تصريحات عقب جلسة النطق بالحكم، إن قرار المحكمة اليوم أكد لها بما لا يدع مجالاً للشك، ألا عدالة ستتحقق في ظل حكم عسكري”.

وطالبت بدعم الحراك الشعبي لتحقيق الدولة المدنية التي تعيد الحقوق وتحاسب كل القتلة.

وأعلنت افتخارها بأنها والدة شهيد قدم روحه فداءً للوطن، مؤكدةً في الوقت نفسه بأن الأسرة ستواصل المضي في متابعة القضية بكل الطرق القانونية والسلمية.

وحوكم في هذه القضية أربعة من منسوبي جهاز الأمن والمخابرات وهم “حمدي بدر الدين النور وهشام الطيب محمد الأمين ووائل محمد كمال ومحمد صالح” تحت مواد متعلقة بالقتل والاشتراك الجنائي والجرائم ضد الإنسانية والجراح العمد.