Tuesday , 9 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

ترتيبات لإعلان عصيان مدني في السودان خلال الأيام المقبلة

مئات الآلاف بالخرطوم بحري شاركوا في احتجاجات 30 يونيو 2022 ــ صورة نشرتها "لجان أحياء بحري".

الخرطوم 3 يوليو 2022 ــ طالب ائتلاف الحرية والتغيير بتكوين مركز تنسيقي موحد، يضم لجان المقاومة والقوى السياسية والمهنية، ليتولي الإعداد للعصيان المدني عقب عيد الأضحى.

وتنظم لجان المقاومة في مدن العاصمة الخرطوم الثلاث اعتصامات في المؤسسةبالخرطوم بحري وأم درمان القديمة وأمام مستشفى الجودة بالخرطوم، وذلك بعد نجاح مواكب 30 يونيو الذي شارك فيها مئات الآلاف من المؤيدين للديمقراطية.

وقال الائتلاف، في بيان تلقته “سودان تربيون”، الأحد؛ إنه “سيخاطب لجان المقاومة والقوى السياسية والمهنية المقاومة للانقلاب، بطرح رؤيته في بناء الجبهة المدنية الموحدة مرة أخرى”.

وأضاف: “ندعو لتكوين مركز تنسيقي وميداني وإعلامي موحد، بصورة فورية، لتولي مهمة التحضير لمواصلة تصعيد العمل الجماهيري والإعداد للعصيان المدني الشامل عقب عيد الأضحى”.

والسبت، قال الحزب الشيوعي إنه يعمل على تشكيل مركز موحد من الأحزاب والنقابات والحركات المسلحة التي تعمل على التغيير الجذري، ليعمل على إسقاط الانقلاب وتشكيل المؤسسات الدستورية بعد الإسقاط.

ويرفض الحزب الشيوعي أي تنسيق سياسي مع قوى الحرية والتغيير التي طالبها بحل الائتلاف، ويقول إنه لا يمانع من الحوار مع القوى التي تتكون منه شريطة أن تكون منفردة.

وقال البيان إن مواكب 30 يونيو مثلت تحولا نوعيا في توازن القوى لصالح الثورة، مشددًا على أن واجب الساعة هو بناء جبهة مدنية موحدة على أساس تنسيقي، لأنه الشرط اللازم لهزيمة الانقلاب وتأسيس السلطة المدنية.

وأشار إلى أن الحرية والتغيير سنعمل مع المجموعات الحقوقية والمدنية والنسوية للتصعيد في اتجاه إطلاق سراح مئات المعتقلين.

وأفرجت السُّلطات عن عشرات المعتقلين الذي أوقفتهم خلال مشاركتهم في مواكب 30 يونيو التي قُتل فيها 9 متظاهرين برصاص الأمن والشرطة.

ووصل عدد ضحايا سُّلطة قادة الجيش إلى 114 متظاهرا، بعضهم قُتل بصورة ماسوية مثل الدهس بمركبات الشرطة، وذلك منذ الانقلاب الذي نفذه الجنرال عبد الفتاح البرهان في 25 أكتوبر 2021.