Wednesday , 17 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

دعوات للسودانيين بأوكرانيا لتوخي الحذر وشكاوى من عدم تجاوب السفارة

اوكرانيون يحاولون الاحتماء من الضربات الروسية

الخرطوم 26 فبراير 2022- تداول ناشطون مقطعا مصورا لسوداني في أوكرانيا يشكو فيه من عدم تجاوب السفارة هناك مع اتصالات أفراد الجالية، بينما أصدرت وزارة الخارجية تعميما دعت فيه الرعايا لتجنب المناطق العسكرية.

وبدأت الخميس، وسط تنديد دولي عملية عسكرية روسية في أوكرانيا، خلفت أعداد كبيرة من القتلى لدى الجانبين.

وقال علي الحاج الذي سجل مقطعا مصورا من احد محطات الأنفاق وسط ظروف صعبة إن السفارة السودانية لم تتجاوب بالرد مع اتصالات أفراد الجالية على عكس بقية السفارات التي تهتم بمواطنيها، وأشار إلى تواجد حوالي 150 سوداني بعضهم غير معروف المكان بعد فقدان الاتصال بهم.

وفي غضون ذلك دعت الحكومة السودانية السبت، مواطنيها المقيمين في العاصمة الأوكرانية “كييف” لتوخي الحذر وتجنب المناطق العسكرية.

وتزامن الاجتياح الروسي لأوكرانيا مع زيارة نادرة لنائب رئيس مجلس السيادة السوداني، محمد حمدان دقلو لروسيا التقى خلالها مسؤولين روس.

وقال بيان أصدرته الخارجية السودانية تلقت “سودان تربيون” نسخته “إن سفارة جمهورية السودان بكييف تود ان تفيد بأنّ جميع المواطنين السودانيين  الموجودين بأوكرانيا بصحة وسلامة، ولم تسجل أي إصابات ضمن أفراد الجالية”.

كما دعاهم إلى توخي الحيطة والحذر، وان يتجنبوا المناطق العسكرية وجوارها”.

وأكد أن السلطات البولندية تسمح بدخول الذين يعبرون الحدود مع أوكرانيا ، على أن تقوم السفارة بالتنسيق مع سفارة السودان في ألمانيا التي تغطي بولندا لتأمين احتياجاتهم اللازمة.

وأفاد البيان بأنه تم التنسيق مع البعثة في رومانيا للسماح للسودانيين للمرور عبر المعبر بين أوكرانيا ورومانيا والتي تطلب إفادة مسبقة ببيانات الأشخاص.

وتابع ” عليه ترجو السفارة من كافة المواطنين الذين لم يسجلوا أسماءهم المسارعة بتسجيل بياناتهم وفق المستند الالكتروني” كما نصحت المواطنين باستخدام القطارات العامة للوصول للمعابر المحددة.

ومنذ صباح السبت تتعرض العاصمة الأوكرانية (كييف) لقصف صاروخي روسي في حين تدور معارك فيها حيث دعا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي شعبه إلى القتال ضد قوات موسكو مؤكدا أن الحلفاء الغربيين يرسلون أسلحة إضافية إليهم.

وتدور مواجهات في كييف بين القوات الأوكرانية والروسية من أجل السيطرة على العاصمة في اليوم الثالث من الاجتياح الروسي للدولة المجاورة.

وقالت وزارة الداخلية الأوكرانية إن قتالا عنيفا يدور في شوارع كييف، ودعت السكان للحذر وفقا لشبكة “سي إن إن” (CNN) الأميركية، ونشبت معارك في جادة النصر، أحد الشرايين الرئيسة في كييف، بعد ساعات من توجيه زيلينسكي دعوة إلى التعبئة.