Wednesday , 8 February - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

قلواك بالخرطوم للضغط في اتجاه حل خلافات مسار شرق السودان

رئيس الية الوساطة توت قواك برفقة قادة مسار الشرق خالد جاويش واسامة سعيد - ارشيف
رئيس الية الوساطة توت قواك برفقة قادة مسار الشرق خالد جاويش واسامة سعيد – ارشيف

الخرطوم 1 أبريل 2021 – وصل رئيس فريق الوساطة الجنوب سودانية، توت قلواك، الخميس، إلى العاصمة السودانية الخرطوم، للضغط في اتجاه حل خلافات مسار الشرق، الذي جمدته الحكومة بصورة غير معلنة.

ورافق قلواك رئيس مؤتمر البجا المعارض أسامة سعيد ورئيس الجبهة الشعبية للتحرير والعدالة خالد شاويش، وهما اللذان وقعا على اتفاق مسار الشرق المضمن في اتفاق السلام المبرم بين السودان وتنظيمات الجبهة الثورية.

وجمّدت حكومة الانتقال، تنفيذ اتفاق السلام، خاصة المشاركة في مجلس شركاء الحكم ومجلس الوزراء، لتلافي وقوع أزمة قبلية في شرق السودان.

وقال قلواك، في تصريح صحفي بمطار الخرطوم: “زيارتنا تأتي في إطار متابعة عملية تنفيذ ملف مسار الشرق، خاصة فيما يتعلق بالترتيبات الأمنية والمشاركة في مجلس شركاء الحكم”.

وأضاف: “هذه القضايا ستتم مناقشتها مع حكومة الانتقال لاستكمال تنفيذ اتفاق السلام، بغرض دعم عملية استقرار السودان ونزع فتيل التوترات”.

وتعهد قلواك بحل كافة قضايا مسار شرق السودان خلال 24 ساعة.

وكانت الحكومة منحت مسار الشرق مقعدين في مجلس الشركاء، لكنها أجلت تسميتهم لحين عقد مؤتمر قضايا الشرق، كما أعطت المسار حق ترشيح أحد قادته لوزارة التربية والتعليم غير إنها لم تكمل الخطوة، مبررة الأمر احتياجها لمزيد من التشاور.

ويرفض زعيم قبيلة الهدندوة محمد أحمد ترك مسار الشرق مهددًا بقيادة احتجاجات شعبية ضد الحكومة حال تنفيذه.

واتخذ اتفاق السلام، الموقع بين الحكومة وتنظيمات الجبهة الثورية في 3 أكتوبر 2020، نهج المسارات، وتوزعت الى شرق وشمال ووسط السودان، إضافة إلى دارفور والمنطقتين (جنوب كردفان والنيل الأزرق).

وفي سياق مغاير، وصل الخرطوم رفقة قلواك وزير البترول فوت كانقا ووزير الري مناوا بيز ووزير الاستثمار ضيو مطوك.

وقال قلواك إن الوزراء الثلاث سيعقدون مع نظرائهم في الخرطوم لقاءات تتناول القضايا ذات الاختصاص، كل على حسب تخصص وزارته.

Leave a Reply

Your email address will not be published.