Wednesday , 24 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الحكومة السودانية: تعليق المفاوضات لايعني إنهيارها كليا

لخرطوم 17 أغسطس 2016- قالت الحكومة السودانية، الأربعاء، إن تعليق الوساطة للمفاوضات بينها والمعارضة المسلحة في المنطقتين ودارفور، لا يعني الانهيار الكلي للمفاوضات. وأكدت من جديد استعدادها للرجوع مرة أخرى لطاولة التفاوض والتوصل الى سلام حول المنطقتين ودارفور.

وزير الإعلام المتحدث باسم الحكومة أحمد بلال عثمان
وزير الإعلام المتحدث باسم الحكومة أحمد بلال عثمان
وأعلنت الوساطة الافريقية الرفيعة، برئاسة، ثابو امبيكي، ليل الأحد الماضي تعليق المفاوضات المباشرة بين الحكومة والحركات المسلحة في دارفور والمنطقتين الى أجل غير مسمى. بعد أن تباعدت المواقف في التوصل لاتفاق وقف عدائيات لنقل المساعدات الإنسانية للمتضررين في مناطق القتال.

وجدد المتحدث باسم الحكومة السودانية، أحمد بلال عثمان، الالتزام بخارطة الطريق الأفريقية، التي وقعت عليها قوى (نداء السودان) بالعاصمة الأثيوبية اديس ابابا. مؤكداً جدية الحكومة في عملية السلام.

وقال بلال في لقاء دوري مع وسائل الإعلام، الأربعاء، إن فشل الجولة الأخيرة من المفاوضات في التوصل الى وقف العدائيات واطلاق النار، يرجع الى ارتباطات حاملي السلاح مع جهات معلومة، حسب قوله.

وأوضح أن توقيع حركات دارفور والحركة الشعبية شمال على خارطة الطريق ذريعة للخروج من الضغوط الدولية. وأضاف “هذا لا يعني الإنهيار الكلي للمفاوضات بل ان الحكومة على استعداد للرجوع مرة أخرى للجلوس مع الأطراف ايماناً منها بالسلام”.

وأكد بلال مقدرة الحكومة على ايصال المساعدات الإنسانية للمتضررين في مناطقهم عبر مطاراتها الداخلية دون تنازل. مشيراً الى أن طلب نداء السودان الخاص بالمساعدات الإنسانية من الخارج امر قصد منه التشوين والاستعداد للحرب، كما اعتبره بلال انتقاصا للسيادة الوطنية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *