Thursday , 11 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

السودان يخطط لمشروع زراعي (عملاق) على وادٍ يمتد بين الشمال والشرق

الخرطوم 9 أبريل 2016 ـ أصدر الرئيس السوداني عمر البشير، قرارا بتشكيل لجنة عليا لوضع خطة لقيام مشروع زراعي عملاق بوادي الهواد، أحد أضخم الأودية الممتدة من سهل البطانة شرقا، وحتى شمالي السودان، وذلك بعد فشل شركة إماراتية في استغلال أراضيه.

البشير في جلسة مجلس الوزراء في
البشير في جلسة مجلس الوزراء في
وقال الجهاز القومي للاستثمار في يونيو 2015 إن شركة “الظاهرة الزراعية القابضة” الإماراتية، الرائدة في مجال إنتاج المحاصيل والأعلاف، أبدت رغبتها في استثمار 2,4 مليون فدان في وادي الهواد.

لكن وكالة السودان للأنباء نقلت، السبت، أن البشير أصدر قرارا بتشكيل لجنة عليا لتطوير وادي الهواد في ولاية نهر النيل برئاسة وزير مجلس الوزراء ووزير ديوان الحكم الاتحادي رئيسا مناوبا وعضوية وزراء المالية، الزراعة والغابات، والاستثمار، بجانب والي نهر النيل، نافع علي نافع، أحمد علي قنيف، تاج السر مصطفى، ومحمد عطا المنان عضوا ومقررا.

وتختص اللجنة بوضع خطة لقيام مشروع عملاق بالمنطقة يستوعب التطورات الحديثة في انماط الانتاج الزراعي المتنوع والمتكامل، ويساهم في تطوير المنطقة وتوفير التمويل اللازم لإعداد الدراسات والمسوحات المتعلقة بالمشروع، والترويج له في إطار مبادرة رئيس الجمهورية للأمن الغذائي.

وكان السودان قد عرض لوفد فني من المملكة العربية السعودية زار البلاد في أبريل 2015 خمس مناطق للاستثمار الزراعي كان من ضمنها مشروع وادي الهواد.

وكشف جهاز الاستثمار العام الماضي أن مجموعة “الظاهرة الزراعية القابضة” الإماراتية، ستستثمر مليار دولار في المرحلة الأولى لمشروع وادي الهواد على أن تصل التكلفة إلى 10 مليار دولار.

يشار إلى ان وادي الهواد يعتبر من أكبر الوديان التي تشق سهل البطانة من الشرق الى الغرب وينتهي مصبه عند نهر النيل بالقرب من كبوشية، وتمثل أراضيه قيمة اقتصادية عالية الخصوبة لممارسة الزراعة خاصة محصول الذرة.

Leave a Reply

Your email address will not be published.