Sunday , 25 September - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

حركة (الإصلاح الآن) تدفع غرامات لإخراج منسوبيها من السجن

الخرطوم 1 ديسمبر 2015 ـ قالت حركة “الإصلاح الآن” إنها قررت دفع غرامات مالية أقرتها محكمة بالخرطوم على 4 من منسوبي الحركة، الخميس الماضي، لإخراجهم من السجن، بعد أن فضلوا الحبس على دفع الغرامة.

مخاطبات لكوادر حركة
مخاطبات لكوادر حركة
ورفض منتمون لحركة “الإصلاح الآن”، الأسبوع الماضي، عقوبة بالغرامة أوقعتها عليهم محكمة بالخرطوم واختاروا السجن لمدة شهر، بعد أن أدانهم القاضي بالمادة “69” الإخلال بالطمأنينة، لتنظيمهم مخاطبة في محطة النقل العام وسط الخرطوم.

وقال المتحدث باسم الحركة، ناجي إمام، في تصريح صحفي، الثلاثاء، إنه تم اطلاق سراح قيادات “الإصلاح الآن” الأربعة الذين اعتقلتهم السلطات على خلفية قيامهم بمخاطبة جماهيرية، “وذلك بعد أن قرر المكتب السياسي ضرورة اطلاق سراحهم بعد دفع الغرامة خصوصا وأن الرمزية المرجوة من الاعتقال قد تحققت”.

وأوقفت السلطات في سبتمبر الماضي، خالد نوري رئيس “الإصلاح الآن” بولاية الخرطوم ونائبه جعفر الصادق، وسامي عبد الوهاب عضو المكتب السياسي وناجي إمام مسؤول الشباب والطلاب، بعد وصولهم إلى محطة “كركر” للمواصلات وهم يحملون لافتات تناهض للحكومة ومكبرات صوت، وشرعوا في مخاطبات هاجمت سياسات الحكومة بشدة.

أكد المدانون الأربعة إلتزامهم بموقف الحركة السياسي بمواصلة العمل الجماهيري والسياسي من أجل إلغاء كل القوانين المقيدة للحريات بما في ذلك القرار “158” والذي قيد الحريات أكثر مما اطلقها.

وأصدر الرئيس عمر البشير أخيرا القرار التنفيذي رقم “158” بإتاحة حرية العمل السياسي أمام الأحزاب.

وانشقت حركة “الإصلاح الآن” بقيادة غازي صلاح الدين العتباني من الحزب الحاكم في أكتوبر 2013 عقب مذكرة رفعتها قيادات بارزة احتجت على مقتل العشرات في احتجاجات سبتمبر ضد رفع الدعم الحكومي عن المحروقات.

Leave a Reply

Your email address will not be published.