Wednesday , 8 February - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

قيادي في الحزب الحاكم يكشف عن اجتماع بين البشير والترابي ناقش توحيد (أهل القبلة)

الخرطوم 13 يوليو 2015 – كشف مسؤول في حزب المؤتمر الوطني الحاكم بالسودان، عن إجتماع ضم كل من رئيس الحزب عمر البشير الى الأمين العام للمؤتمر الشعبي، حسن الترابي، شرح فيه الأخير رؤيته الكاملة لأطروحته الجديدة التي شرع في التبشير بها تحت مسمى “النظام الخالف”.

28d49039-9ce7-45cd-9a8c-400fca53085f_w640_r1_s.jpgوقال مسؤول العلاقات السياسية في الحزب حامد ممتاز، للصحفيين، الإثنين، إن اللقاء الذي جمع البشير والترابي ـ لم يحدد زمانه ومكانه ـ بحث ما أسماه “توحيد أهل القبلة”، لكنه نفى مناقشة الإجتماع لفكرة توحيد الحركة الإسلامية.

وكان الترابي، أبدى الأسبوع الماضي، ثقته في إمكانية إعادة توحيد الحركة الإسلامية بالسودان “طال الزمن أم قصر”، قائلا إن ذلك يجب تحقيقه خلال عام، وطالب بالصلاة من أجل توحيد الحركة.

وانشق حزب المؤتمر الشعبي، بزعامة الترابي عن المؤتمر الوطني الحاكم في العام 1999، فيما عرف بمفاصلة الإسلاميين الشهيرة، وكما خرج الطيب مصطفى بمنبر السلام العادل من رحم الحركة الإسلامية، انشقت حركة “الإصلاح الآن” بقيادة غازي عن الحزب الحاكم في أكتوبر 2013.

وقال ممتاز إن الترابي فى لقاءه بالبشير تحدث عن توحيد أهل القبلة وليس عن توحيد الإسلاميين.

وأضاف “أهل القبله.. كل الحركات الإسلامية السودانية المتصوفة والسلفيين والحركات الحديثة، تيارات من القوميين العرب واليسار، فضلا عن قوي المجتمع”، وتابع “الترابي شرح النظام الخالف بالتفصيل”.

وبشرت قيادات في حزب المؤتمر الشعبي خلال جولات بولايات عديدة بمنظومة الحزب الجديدة التي شاعت في الإعلام تحت مسمى “النظام الخالف”.

ويركز الطرح الجديد على ضرورة تجاوز فشل الاحزاب الإسلامية في الحكم والاستفادة منها وينادي بضرورة قيام شكل جديد تنظيمي جامع لكل التيارات الاسلامية بمختلف مشاربها بما في ذلك الحزب الحاكم بهدف بناء مجتمع اسلامي في السودان رغم المرارات السابقة وأن تراعي اهدافه الحريات والتنوع في السودان.

Leave a Reply

Your email address will not be published.