Thursday , 7 July - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

وزير الدفاع السوداني يتعهد بحسم “تسلل” المتمردين في المنطقتين

الخرطوم 9 ديسمبر 2014 ـ قال وزير الدفاع السوداني الفريق أول عبد الرحيم محمد حسين أمام البرلمان، الثلاثاء، إن الجيش قادر على حسم عمليات التسلل التي تنفذها قوات التمرد في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق، فضلا عن كسر شوكة التمرد في البلاد.

والي ولاية الخرطوم عبد الرحيم محمد حسين (رويترز)
والي ولاية الخرطوم عبد الرحيم محمد حسين (رويترز)
واتهم الجيش السوداني قوات الحركة الشعبية ـ قطاع الشمال، على مدار الأيام الماضية بمحاولة التسلل إلى بعض مواقعه في جنوب كردفان، وهو ما تنفيه الحركة مؤكدة أن القوات المسلحة تهاجم مواقعها الدفاعية.

وتقاتل الحكومة متمردي الحركة الشعبية ـ قطاع الشمال في منطقتي النيل الأزرق وجنوب كردفان منذ نحو 3 سنوات، ومجموعة حركات مسلحة في إقليم دارفور منذ 11 عاما.

وأكد وزير الدفاع لنواب المجلس الوطني اهتمام الحكومة برفع القدرات القتالية للجيش.

وقال حسين لدى إيداعه خطة وزارة الدفاع للعام 2015، الثلاثاء، إن عمليات الصيف الحاسم ستكسر شوكة التمرد وتحبط كل محاولات التسلل التي ينفذها المتمردون بولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.

ووصل تصعيد العمليات العسكرية بين الجيش ومتمردي الحركة، إلى تخوم كادقلي عاصمة ولاية جنوب كردفان، الإثنين، وطال قصف المتمردين المدينة، وأعلن الجيش أنه صَدَّ هجومين للمتمردين، على نقطة تفتيش تابعة لقواته غربي كادقلي بالتزامن مع هجوم على منطقة (بلنجا)، بينما أكدت الحركة، أنها تصدت لهجوم من الجيش على مواقعها الدفاعية بالمنطقة.

كما اتهم الجيش، الثلاثاء الماضي، متمردي الحركة الشعبية، بشن هجوم على قريتي “بلنجا” و”العتمور” بولاية جنوب كردفان، وهو الاتهام الثاني بعد أن اتهم المتمردين، الإثنين، بالإغارة على منطقة “الإحيمر”.

وأكد وزير الدفاع مضي الوزارة في حسم التمرد في كل ولايات البلاد وتطوير القوات المسلحة ورفع قدراتها القتالية عبر الاهتمام بالتدريب خاصة على مستوى قوات الدفاع الجوي والبحرية.

وكان الجيش أعلن، الأحد الماضي، انتشار مكثف لقواته خلال الفترة الأخيرة بالولايات المتوترة وغير المتوترة لبسط هيبة الدولة، وأكد الاستمرار في عمليات “الصيف الحاسم” للقضاء على التمرد في المناطق الملتهبة.

وأشار إلى أن الخطة تتضمن تعزيز الأمن الإجتماعي وسيادة القانون، إلى جانب توطين الصناعات الحربية داخل السودان.

إلى ذلك دعا الأمين العام لمجلس الأحزاب الوطنية “أحزاب الحكومة” عبود جابر إلى تمكين القوات المسلحة وجهاز الأمن والشرطة من حسم المتمردين ومنع أي مجموعة متمردة تسعى لفرض أجندتها خلال المفاوضات.

واتهم جابر في حديث للمركز السوداني للخدمات الصحفية، الحركة الشعبية ـ شمال، بالإصرار على تغليب خيار الحرب وتنفيذ مطالبها تحت مظلة قضايا المنطقتين وإقحام أجندة لا تمت بصلة للأزمة في جنوب كردفان والنيل الأزرق.

Leave a Reply

Your email address will not be published.