Thursday , 25 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

والي الخرطوم يشكل لجنة لإحتواء نزاع حول كنيسة

الخرطوم 6 ديسمبر 2014 ـ شكل والي ولاية الخرطوم عبد الرحمن الخضر، لجنة للمصالحة بين المجموعتين المتنازعتين في الكنيسة الإنجيلية المشيخية بالخرطوم بحري، ووجه الوالي اللجنة بالعمل على عودة الوضع الدستوري للكنيسة الإنجيلية.

والي ولاية الخرطوم عبد الرحمن الخضر
والي ولاية الخرطوم عبد الرحمن الخضر
واضطرت الشرطة لإقتحام الكنيسة الإنجيلية ببحري، الأسبوع الماضي، لتمكين أحد المستثمرين ويدعى خالد من استلام مساحة داخل الكنيسة حكمت له المحكمة بها بينما تؤكد الكنيسة أن لديها استئنافا للحكم قيد النظر.

وأكد القس يوسف مطر السكرتير العام لسنودس السودان الإنجيلي المشيخي في بيان صادر في نوفمبر الماضي أن الاحداث التي تجري بكنيسة الخرطوم بحري، هي جزء من صراع إداري داخل الكنيسة تمتد جذوره الى أكثر من 40 عام.

وضمت اللجنة التي شكلتها ولاية الخرطوم لرأب الصدع داخل الكنيسة الإنجيلية، عناصر مسيحية معروفة بعضهم يتقلد مناصب دستورية، شملت: فيلب عبد المسيح المعتمد برئاسة الوﻻية رئيسا للجنة، وعضوية القس كوري الرملة الأمين العام لمجلس الكنائس السودانية والمطران حزقيال كندو رئيس أساقفة الكنيسة الأسقفية في السودان (المجمع الداخلي) والأنبا صرابا مون أسقف أم درمان وعطبرة وشمال السودان.

وحاولت وزارة الإرشاد والأوقاف بحكم صلاحياتها الرسمية التدخل لحسم النزاع الدائر في الكنيسة بتكوينها لجنة “الوساطة لحل النزاع الإداري بالكنيسة الانجيلية”، في أبريل 2013.

ووجه قرار ولاية الخرطوم اللجنة بالعمل على عودة الوضع الدستوري للكنيسة الإنجيلية حسب نظام ودستور الكنيسة.

وأكد رئيس اللجنة فيلب عبد المسيح، حسب المركز السوداني للخدمات الصحفية، حرص الحكومة واهتمامها باستقرار الأجواء الكنسية لتضطلع بدورها في المجتمع، وأشار إلى أن اللجنة باشرت أعمالها عقب تكوينها فوراً.

وكان رعايا الكنيسة الانجيلية ببحري قد دخلوا في اعتصام مفتوح، خلال نوفمبر الماضي، احتجاجا على اصدار محكمة الخرطوم بحري وسط الجزئية قرارا بإخلاء العقار، بعد أن بدأت السلطات في تنفيذ عمليات إزالة وهدم لعقارات تابعة للكنيسة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *