Saturday , 22 January - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الوطنى يرفض التهديدات الاممية بشان التفاوض مع قطاع الشمال

الخرطوم 7 فبراير 2013- رفض المؤتمرالوطني تهديدات الامم المتحدة باستخدام وسائل غير مرئيه حال رفض الحكومة السودانيه التفاوض مع الحركة الشعبية قطاع الشمال وجدد اتهامه للادارة الامريكية بدعم التمرد في ولايتي جنوب كردفان والنيل الازرق بالمال والسلاح والدعم السياسي والدولي وتهديد امن وسلامة مواطني السودان.

ابراهيم غندور
ابراهيم غندور

وقال رئيس قطاع العلاقات الخارجية بالمؤتمر الوطني ابراهيم غندور, في تصريحات صحفيه يوم الاربعاء ان الازمة فى ولايتي النيل الازرق وجنوب كردفان تعتبر قضية داخلية تلزم الجميع برفع اياديهم عنها مؤكدا علي ان تلك القضايا لن تحل الا سياسيا وان يكون الحل داخليا وليس مفروضا من الخارج واضاف ” اي محاولات لفرض اي شروط او حوارات هي محاوله للتدخل في الشؤون الداخلية للسودان “.

ونوه غندورألي انه برغم من تحركات قيادات قطاع الشمال في الولايات المتحدة الامريكية لا انها لم تاتي باى جديد , مؤكدا حسب قوله ان واشنطن وراء ما يحدث بولاتي جنوب كردفان والنيل الازرق وتابع الان الادارة الامريكية تدعم التمرد بالولايتين ومازلت تغذي الحرب بالمال والسلاح والدعم السياسي والدولي.

واكد المسؤول الحزبى ان الولايات المتحدة اعلنت انها لا تدعم العمل المسلح في السودان ولكنه من الواضح انها تسكت علي مايتم من دعم مباشر للعمل المسلح في السودان عبر اليات الضغط وقال ان استضافة قيادات التمرد في واشنطن بصورة متتابعة تؤكد وجود لوبيات عديدة في امريكا لها دوره فيما يجري في السودان وتهديد امنه وسلامة مواطنيه.

واشار غندور الي مطالبات الوزير بحكومة الجنوب لوكا بيونق لايقاف القمة بين الرئيسن البشير وسلفاكير لفشلها في التوصل لتطبيع بين الدولتين وقال ان حديث لوكا يخصه وحكومة الجنوب ولكن الرئيس البشير علي استعداد للقاء سلفاكير في اي وقت.

(ST)