Thursday , 18 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

مساعد الرئيس السوداني : إسقاط النظام “أوهام وأحلام”

الخرطوم 22 فبراير 2012 — قلل مساعد رئيس الجمهورية ونائبه للشؤون التنظيمية فى الحزب نافع على نافع من مقاطعة الأحزاب المعارضة لمشروع الدستور وأكد انها لن تضر الإجماع الوطني بموقفها الرافض لكنه قال بطموح حزبه فى مشاركتها باعداد الدستور، واعتبر ما تثيره المعارضة حول إسقاط النظام “أوهام وأحلام” .

Bashir_waves_to_participants.jpg وقال نافع للصحفيين عقب اجتماع ضمه امس الى الأحزاب المشاركة في الحكومة لنقاش كيفية المضي في إعداد دستور البلاد المقبل ان موقف حزبا المؤتمر الشعبي والشيوعي الرافض للحوار حول الدستور لا يضر الإجماع الوطني في شئ ، منوها الى ان الحوار مع القوي السياسية المختلفة حول الدستور قطع شوطا بعيدا.

واوضح ان الأحزاب المتحالفة مع الحزب الحاكم جمعت مقترحاتها ووضعتها في وثيقة واحدة كمسودة للدستور واكد ان التشاور يجرى معها في كيفية جمع كافة التصورات والاتجاه صوب الخطوة العملية بتكوين المفوضية الخاصة بالدستور

وتضم الحكومة حزب الاتحادي الديمقراطي بقيادة محمد عثمان الميرغني الذي كان يدعو لقيام مؤتمر قومي لحل قضايا السودان وحل النزاعات مع الحركات المسلحة في دارفور وجنوب كردفان. وينادي حزب الامة القومي بقيادة الصادق المهدي الذي رفض المشاركة في الحكومة الجديدة هو الاخر بعقد مؤتمر جامع ومشاركة كل القوى السياسية في إعداد الدستور.

واتهم نافع الأمين العام للمؤتمر الشعبي المعارض حسن الترابي بافتعال القضايا لاستدرار عطف الآخرين وشدد على عدم صحة ما اعلنه الرجل عن ضبط اجهزة تنصت بمكتبه وقال نافع للصحفيين امس ان الجهات التى اتهمها الترابى ردت صراحة ونفت تلك الاتهامات.

وكان الترابي قد اتهم جهاز الأمن بزرع أجهزة تصنت في مكتبه بدار الحزب وعقد مؤتمرا صحفيا يوم الاحد الماضي للتنديد بالحزب الحاكم قائلا ان ضباط الأمن يتصرفون بأوامر عليا.

Leave a Reply

Your email address will not be published.