Monday , 28 November - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

بكين ابلغت الخرطوم بارتفاع الرسوم التى تطلبها لنقل بترول دولة الجنوب

الخرطوم 12 اغسطس 2011 — أكد رئيس جنوب السودان، سلفاكير ميارديت، أن بلاده ملتزمة بإعادة النظر في العقود الموقعة مع شركات النفط الصينية العاملة بالجنوب، ونقل لوزير الخارجية الصيني، يانغ جيتشي، الذي أنهى زيارته لجوبا قبل يومين الالتزام بالعقود المبرمة بين بكين والخرطوم.

CPECC_sudan_pipeline.jpg

وأبلغ سلفاكير وزير الخارجية الصيني أن جوبا ملتزمة بإعادة النظر في العقود الموقعة مع الشركات الصينية في إنتاج النفط، بعد أن أصبح الجنوب دولة مستقلة، وقال إن المراجعة ستشمل النظر في العقود التي تخص الجنوب. وجدد التزام جوبا بالمحافظة على متانة العلاقات بينها وبكين، داعياً الصين لمساعدة بلاده في تطوير البنيات التحتية، خاصة مجالات الطرق والصحة والتعليم والزراعة.

إلى ذلك، كشف وزير النفط بجنوب السودان قرنق دينق لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية الصادرة أمس ، أن بكين أبلغت الخرطوم بأن أسعار تصدير نفط الجنوب عبر الشمال مبالغ فيها.وقال ، إن طلب بلاده حول مراجعة العقود قديم كان قبل ستة أعوام هي عمر الفترة الانتقالية، عندما كان السودان موحداً.

وقال: “هذه العقود تم توقيعها خلال الحرب الأهلية بين الشمال والجنوب، التي استمرت 21 عاماً”. وتابع: “ما فعله سلفاكير هو تجديد لطلبنا السابق، لأن هناك جوانب في هذه العقود يجب تحسينها، خاصة مسائل المحافظة على البيئة”.

وكشف دينق عن تفاهمات غير مكتوبة بين الخرطوم وجوبا؛ بأن تسمح الأخيرة بتصدير النفط الجنوبي عبر ميناء بورتسودان.وقال إن حكومة الشمال ستسجل الحسابات وتتم تسوية المطلوب في النهاية، منوهاً إلى أن هناك متأخرات تطالب بها جوبا تصل لنحو 500 مليون دولار عن مستحقات الجنوب من عائد انتاج البترول ليونيو وجزء من يوليو.

Leave a Reply

Your email address will not be published.