Wednesday , 7 December - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الميرغنى يقطع بعدم المشاركة فى الحكومة السودانية الجديدة

القاهرة 25 يوليو 2011 — اكد رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي محمد عثمان الميرغني على عدم نيته الدخول في الحكومة الجديدة وسلم الامين العام للمؤتمر الشعبى حسن الترابى فى لقاء جمعهما بفيلا طيبة فى ضاحية مصر الجديدة مساء امس مبادرة متطورة للوفاق الوطنى .

حسنن الترابي ومحمد عثمان الميرغني في لقاء جمع بينهما امس الاحد 24 يوليو 2011 في القاهرة  (سودان تربيون)
حسنن الترابي ومحمد عثمان الميرغني في لقاء جمع بينهما امس الاحد 24 يوليو 2011 في القاهرة (سودان تربيون)

وصرح الميرغنى للصحفيين بانه يسعى لجمع الفرقاء السودانيين للتشاور حول هموم الوطن لمحاصرة الصراعات واضاف “يجب التصدى للامور بحكمة وحزم” مشددا على ان حزبه يسعى للحفاظ على وحدة السودان وان الانفصال ليس واقعا يستكان إليه).

وأضاف الميرغني انه غادر السودان قبل التاسع من يوليو – يوم اعلان الانفصال – لان لديه اتفاقا وقعه مع الراحل جون قرنق بالحفاظ على وحدة السودان ترابا وشعبا واضاف يقول (لابد ان يحافظ السودان على وحدته مع اعطاء كل جهة الوضعية المنسبة لكن فى النهاية الناس لازم تكون فى وطن واحد اذا فتحنا الباب لهذه البعثرة لن يكون هناك سودان ) واردف الميرغنى قائلا (نسعى لجمع كل الفراقاء والاطراف ليلتقوا سويا ليس لاقتسام سلطة لكن للاتفاق على مايعود بالنفع للوطن والمواطن ) منوها الى انه بحث مع الرئيس عمر البشير قبل مجيئه للقاهرة ذات القضية ،وزاد (كل حاجة يفتكر الناس انها للمشاركة ).

واشار الزعيمالاتحادي الى ضرورة معالجة قضايا دارفور والنيل الازرق وجنوب كردفان وحول ما اذا كان الميرغنى تلقى عرضا مباشرا لدخول الحكومة الجديدة رد بحده (انا ارفض التحدث فى هذا الموضوع لانى اتحدث عن الوطن والمواطن وعندما يلتقى الناس يتفقوا على كل شئ وبعدها يبحث موضوع السلطة ، هذا ليس اوانه ابدا “شيلوهو من اذهانكم” )

ومن جانبه قال الترابى الذي يزور مصر في هذه الايام ان الميرغنى نفى عزمه المشاركة فى الحكومة واردف “هو لايحرص الان على مقعد او مقعدين كما نقرأ فى الصحف ) واشار الى تفاكرهما حول القضايا الداخلية فى اعقاب ماساة انفصال الجنوب ونزاع دارفور واكد الترابى ان حزبه سيرد على مبادرة الميرغنى حين يلتقيه عقب رمضان بالخرطوم ونوه الى ان مبادرته الحالية متطورة صوبت على الدستور ويتوجه الميرغنى اليوم الى المدينة المنورة .

Leave a Reply

Your email address will not be published.