Tuesday , 16 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

سلفاكير يقرر منح الشماليين جنسية دولة الجنوب ويؤكد تاسيس حكم علمانى

الخرطوم 11 يوليو 2011 — قال رئيس دولة جنوب السودان الفريق سلفاكير ميارديت انه مستعد لمنح جنسية الدولة الجديدة لمواطنين من الشمال فى خطوة من شأنها إحراج حكومة الرئيس السودانى عمر البشير الذى استبق الاعلان الرسمى عن لانفصال جنوب السودان بإسقاط الجنسية عن الجنوبيين فى الشمال.

سلفا كير يحي الجماهير قبل القاء كلمته خلال احتفالات اعلان استقلال جنوب السودان (رويترز)
سلفا كير يحي الجماهير قبل القاء كلمته خلال احتفالات اعلان استقلال جنوب السودان (رويترز)

وعرض كير الذى اجتماع لقيادات فى الاحزاب الشمالية والجنوبية بجوبا مساء الاحد تعاونا مستقبليا ونوه الى ان دولته الوليدة بحاجة الى خبرات الشماليين لكنه انتقد بشدة اتخاذ السلطات الشمالية فى وقت سابق قرارا باغلاق الحدود ومنع تدفق السلع الى مواطنى الجنوب كواحدة من وسائل الضغط على حكومته ، ونوه كير الى ان الجنوب بامكانه الانفتاح الى دول الجوار والحصول على السلع مؤكدا ان التصرفات الشبيهة تلحق الضرر بالشماليين.

وتحدث كير الى زعماء احزاب الامة الصادق المهدى والشيوعى محمد ابراهيم نقد الى جانب زعيم المؤتمر الشعبى حسن الترابى ومبارك الفاضل وممثلين عن الحزب الاتحادى بعدما مكثوا فى انتظاره لنحو ست ساعات وبحسب مصادر ماذونه تحدثت لـ(سودان تربيون) من جوبا فان اللقاء بين كير وقادة الاحزاب كان مقررا فى الحادية عشرة صباحا لكنه لم يلتئم الا فى الخامسة مساء بسبب انشغال كير باستقبال المهنئين.

واشارت المصادر التى شاركت فى الاجتماع النادر الى ان كير شدد فى كلمته التى غلب عليها التصالح على ان المسلمين فى الجنوب لن تلحقهم اى اضرار ونوه الى عزمه التأسيس لحكم علمانى وان لايتدخل احد فى معتقدات الاخرين وممارساتهم متعهدا بالا يضار اى شخص بسبب معتقده الدينى.

وارجع رئيس دولة جنوب السودان انفصاله عن الشمال لاستحالة تحقيق الحركة الشعبية التى يقودها حلمها باقامة سودان علمانى متحد واشار الى انها تحالفت مع قوى التجمع الوطنى الديموقراطى لاجل ذات الهدف لكن التحالف فشل فى صنع تلك الدولة المنشودة فكان قرار الانفصال ولفت الى اتاحة حكومته الفرصة امام كل القوى السياسية لتسمية ممثلين فى الدولة الجديدة شريطة خضوعهم لقوانينها .

وناقش سلفاكير ازمة الرحل كواحدة من القضايا التى تثير خلافات مستمرة مع الشمال حين ينتقل الرعاة بماشيتهم فى فصل الخريف مايخلق اشتباكات فى مناطق التماس واتهم جهات بعينها بالسعى لجرجرة الطرفين الى المشاكل ولفت الى ان المواشى والابقار لاتبالى للحدود وتجتاز كل الحواجز بحثا عن المرعى داعيا لابتعاد السياسيين عن قضية الرحل واشار كير الى انهم فى السابق لم يكن يتزودوا سوى باسلحة بسيطة وباتوا مؤخرا يمتلكون الاسلحة الاوتوماتيكية الحديثة ومضى الى ان منتسبين لقبيلة الرزيقات توغلوا لمناطق بعيدة فى المرعى بعدما دخلوها مجردين من اى سلاح.

وابدى كير استعداده الكبير لمنح الشماليين فى الجنوب الجنسية وتمنى فى ذات الوقت ان يحظى الجنوبيين فى الشمال بذات المعاملة خاصة وان العشرات منهم قرروا البقاء وشدد على ان الجنوب يرغب فى منح الشماليين اولوية الاستثمار فى المصانع وسوق العمل ونوه الى ان حديثه والرئيس عمر البشير فى الاحتفال بميلاد الدولة الجديدة يعتبر مجرد “اكاذيب” ما لم يبدأ تنفيذ تلك الوعود على الارض واضاف “من ناحيتى شرعت فى التنفيذ وبدات فى الشؤون الخاصة بالجنسية والاستثمارات للشماليين”

Leave a Reply

Your email address will not be published.